islamaumaroc

سيبقى مدى الأيام ذكرى خالدة.

  التجاني بنت محمد المشري العلوي

346 العدد

إليك عيون العالميــن ظلمــــاء                      وتــرحل لكن يرحل العظمـــاء
وفي كــل قلب من فراقك لوعــة                   ونحــوك أعنــاق الجميع إمــاء
حيـارى ثكالى ودعـوا رغم  أنفـهم                 كــريما تــوانى دونـه  الكرمـاء 
عــلى ابن رســول الله أسنى تحية                  ولحظــة توديــع الحبيب بكــاء
مضـى الحسن الثاني ولو كان يفتدى                فـدينـــاه نفسـي للمليك فـــداء
مضـى الحسن الثاني فـوا أسفي على               رحيـل زعيـم دونــه الزعمــاء
سمــا في المعـالي رتبة فحيــاته                    إشــادة مجــد كلــها وعطـاء
تحمــل عبئــا في الخـلافة قبلـه                     تحملــه أسـلافه القــدمــــاء
وفيــه خصـال لم يوفق لنيلهـــا                     ملــوك بني الدنــيا ولا الرؤسـاء
رجــاحة حلم كالجبــال وحكمـة                    تقــاصر عن إدراكهــا الحكمـاء
ورأي مصيـب قد عهــدناه عنـده                    وعلــم وفيــه فطنـــة وذكـاء
وكــان يحـب الصــالحين بقلبـه                     ويحظــى لديـه العلم والعلمـــاء
وإن دروســا سنهـا حسنيــــة                       لهــا مع مـر الحـادثـات بقــاء
يـدير بهــا درس المســاء و إنه                     فقيــــه إذا مـا عـدت  الفقهـاء
يســامره في حلقــة العلم جلــة                     لـه في حـديـث المصطفى نـدماء
حمـى بيضـة الإسـلام من أن ينالها                 بأيديهــم الأنــذال والسفهـــاء

أخـا المغرب الأقصـى تحمل فراق من             ليــاليه ذكــر خـالد وثنــاء
بنـى دولـة القـانون والعدل فاسـتوت               عـلى سـوقها من حـوله الوزراء
بنـاة سعـاة للمعــالي وســــادة                       أكــارم فيمـا بينهـم رحمــاء
بنـى المغـرب الأقصــى وإن حياته                  حيــاة عظيم كلهــا وبنـــاء
وبــوأها بين الشعــوب مكــانـة                      وحسبـــك منــه ثـورة ونماء
ومـد جسـور الأرض أعلى  فأصبحت              سمـــاء وأرض الأعظمين  سماء
وفجــر ينبوعـا من المـاء جاريــا                    ففــي كـل شبـر من بـلادك ماء
وقـد كانت الصحـراء قاعا وصفصفـا               عليهـا ذيــول الرامســات رداء
فحــولها خضـراء يــانعة الربـى                     لهــا من عظيـم المنجزات غطـاء
أيـا حسـن الأخـلاق والذكـر والثنـا                  عليـك سـلام فامـض كيف تشـاء
سيبقــى مـدى الأيـام ذكرك خـالدا                    ويغبطــك الحكــام والأمــراء
إذا ما قرأنا من حيــاتـك  صفحــة                    تغنــى بهـا الكتاب والشعــراء
بني المغرب الأقصى بحقهم أصبــروا               وصـبـرا جميــلا أيهـا الشرفاء
فسيف المنايا يقطـع الوصـل بيننـــا                  له في صــلات الأقربيــن مضاء
ومن جل منـــا رزؤه و مصابـــه                     له في إمـــام المرسليــن عزاء
على أننا والحمــــد لله  عندنـــا                       إذا ما مضـــى أسلافنــا خلفاء
فإن يمض زند المسلمين و كهفهــــم                 إذا ذهبـوا عند الخطوب وجاءوا
تغمده الرحمن بالعفــو والرضـــى                    وإن غاب عنــا والأمور قضــاء
ففي بيته  نعم الخليفـــة سيـــــد                       لــه من شتــات المكرمات لواء
محمد يا ابن الأكرمين فكـــن  لهــا                    ففيـــك لأوصــاب الفراق دواء
فـقم سدد الله الخطى وانـح نحـــوه                    وفـــاء ففــي حفظ العهود وفاء
وبورك في أبنائــــه و بناتــــه                       ولا خاب في ذاك الجنـــاب رجاء
على جده أزكى الصـــــلاة وآلـه                     وصحـب إلى رب البريئة  فـاءوا

العدد الأخير

This is a SEO version of Numero 404 Page 1
To view this content in Flash, you must have version 8 or greater and Javascript must be enabled. To download the last Flash player click here

العدد ما قبل الأخير

This is a SEO version of Numero 400 Page 1
To view this content in Flash, you must have version 8 or greater and Javascript must be enabled. To download the last Flash player click here