islamaumaroc

رحم الله الحسن الثاني.

  عبد الله الطيب

346 العدد

رحــم الله الحســـن الثــانـــي                ملــك كــان عظيـم الشــان
ملـــك كـان عــاهل صــــدق                  ذا تــدبيــــر ذا إتقــــان
ذا عـلــــم  بـطريــق التقــوى                 والبـر وسـيــل الإحســـان
ذا مـعرفــة بسياســــة هــــ                   ــذا العصـر وليس بذي إدهـان
ذا حـــزم وشجــــاع القلـــب                 وفي الحـكم دقـيـق المـيــزان
ولـه حـب لبــــلاده المغـــــ                   ـــرب أيـده عمـق الإيمــان
وأقـــام لمنـــــار الديـــــن                     بجــــد فيـه ليـس بـــواني
كتــب اللـه لـه الفــــــــردو                   س الأعلــى في جنـة  رضـوان
في مقعــد صـدق عنـد ملـيــــ                  ـك مـقتـدر جــم  الغفــران
أهــل المـغـرب دمـعـي هـــام                 وفــؤادي واري الأحـــــزان
ولكم منـــي وهــو وفــــــاء                    تعزيــــة مــن قلب حــاني
ولأهـــل المغرب أرجـــو المجــ              ـد بوارث عــرش الحسن الثـاني

العدد الأخير

This is a SEO version of Numero 404 Page 1
To view this content in Flash, you must have version 8 or greater and Javascript must be enabled. To download the last Flash player click here

العدد ما قبل الأخير

This is a SEO version of Numero 400 Page 1
To view this content in Flash, you must have version 8 or greater and Javascript must be enabled. To download the last Flash player click here