islamaumaroc

فردوس الحسن

  علي الصقلي

العدد 263 رجب 1407- مارس 1987

كـالنسـمـة، كـالحـلـم الأخـضـر       كـربـيـع مـؤتـلـق  أنـضــر
كـاللـحـن يـفـجـر مـنـبـعــه            لـيـل هــوى بـسـام أزهـــر
كخميـلــة شـعــر نـافـحـــة            عبـر الأعمـاق شــذى  أعـطـر
أتمـلــى حسـنـك يــا  وطـنـي         لا ! بــل إنـك مـنهـا أكـبـر !
                                ***
وطنـي يـا فـردوس الـحـســـن        يـا وتـرا فـي عـود  الـزمــن
يـا أنـشــودة عــزم صــــاف         مـا شيـب بـأكــدار الـوهــن
هـذا شـعـبـك أصـدق  حـبـــا         في الـســر وفى لــك والعـلـن
يتغـنـى مـجــدك لـيــس لــه           إلا أنـت بـأعلــى  الـقــنــن

حـدث عـنـك الكـون الـرحـــب        قـل كيـف محضنــاك الـحـبـا
كيــف صنـعـنـا أجنـحــة مـن         شمســك كـي نـرتـاد الشهبـا !
كيــف دعـانـا الحـسـن الغـالـي       فقطعـنــا أجمعـنـا  الـدربــا
يـا مـلء العـيـن سنـى، أو مـــا       نـورنـا بسـنــاك القـلـبـا ؟!
                                ***
فـي وجهـك تضحـك لـي الشمــس    فيشـع بـأعمـاقـي الأنــــس
وأعيـش حـيـاتــي أحــلامـــا          في ظلتهــا تغفــو النـفـــس
كـم كـاس سنـى مـن كفـك،  مــا      إن تعــد لـهـا أبــدا  كــاس
مـن فيـض منـى الحسـن  الثـانـي     عـاش الشـعـب لهــا يحســو

                                ***
أشـرق، أشــرق، وطـنـي نــورا      يشـرق كـل الـكـون  حـبـورا
و كعهــدي بــك روضـا أنـفــا        لتـدم أغنــى الأرض  زهــورا
تهــدي عطــرك شـلال  شــذى       مـا أكـرمهـا منـك عـطـورا !
بـاسـم الحسـن الثـانــي  أسـرت       بعثــا لمـآثــرنــا و نشـورا

العدد الأخير

This is a SEO version of Numero 404 Page 1
To view this content in Flash, you must have version 8 or greater and Javascript must be enabled. To download the last Flash player click here

العدد ما قبل الأخير

This is a SEO version of Numero 400 Page 1
To view this content in Flash, you must have version 8 or greater and Javascript must be enabled. To download the last Flash player click here