islamaumaroc

مرحبا بالحمامتين

  دعوة الحق

104 العدد

مرحبا بالحمامتين، وأهلا                لكما مهجتي الفدا، وحياتي
أشرقا كالصباح في (وكر حبي)        وأخطرا كالنسيم في أمسياتي
وأغمرا بالحنان قلبا مشوقا              هائما بالجمال في الكائنات
شاعرا.. كالملاك... يستلهم العيـ       ـش وحيا مجنح الكلمات
يعصر اللحن من شفاه العذارى         ويصوغ الغنا من القبلات
وقوافيه من قدود الصبايا                مائسات طروبة ساحرات
الأمان الأمان... (هادية) القلـ            ـب إلى (منيتي) إلى صبواتي 
عانقاني حمامتي. فإني                   علوي. من السماء صفاتي?
وامرحا بالأمان بين ذراعـ               ـي، فإني الأمين في خلواتي..?
واسكبا الدفء والفتون بجسمي          والأمان الأمان من نزواتي..?
واقنعا، في الصبى، بحلو الأماني       وانعما في الغرام بالخطرات
واهمسا- يا حمامتي- فإني               لست ممن يبوح بالهمسات
واقرءا الحب والصبابة عني            أنا في الحب صاحب المعجزات
وإذا تم موعد. وافترقنا                   للقاء... تذكرا صلواتي...

العدد الأخير

This is a SEO version of Numero 404 Page 1
To view this content in Flash, you must have version 8 or greater and Javascript must be enabled. To download the last Flash player click here

العدد ما قبل الأخير

This is a SEO version of Numero 400 Page 1
To view this content in Flash, you must have version 8 or greater and Javascript must be enabled. To download the last Flash player click here