الأربعاء 6 ربيع الأول 1440هـ الموافق لـ 14 نوفمبر 2018

العقيدة الأشعرية

التصوف

أربعون حديثا في اصطناع المعروف

جواب الهيئة العلمية للإفتاء حول استفتاء أمير المؤمنين في موضوع المصلحة المرسلة

اشترك بالرسالة الإلكترونية
من فضلك ادخل بريدك الإلكترونى

ثقافة الإمام

islamaumaroc

معَالِمُ التنمية الوطنية في سياق الوعظ والإرشاد

المحور الأول: النظرية الاندماجية للشأن الديني

المحور الثاني: الوعظ والإرشاد من التنمية الروحية إلى التنمية الوطنية

إن تأسيس الخطاب الديني لدى الوعاظ والمرشدين على هذه المقاصد التربوية الكبرى، مما بيناه سابقا ؛ من شأنه أن يسهم إلى حد بعيد في تنمية بشرية متكاملة؛ روحيا، واجتماعيا، وسياسيا، وثقافيا، واقتصاديا...إلخ. وتكامل ذلك كله في الإنسان هو معنى "المواطن الصالح" المرجو، وهو أعلى ما يطمح إليه الفكر الاجتماعي في مفهوم "المواطنة"، ومعنى "الوطنية". ولذلك تجلياتٌ شتى ومَعَالِمُ كثيرةٌ في الخطاب الوعظي الإسلامي، نذكر منها ما يلي:

معَالِمُ التنمية الوطنية في سياق الوعظ والإرشاد

المحور الثالث: تدبير الشـأن الديني ومراعاة المحيط الدولي

المحور الرابع: مراعاة المذهب في العبادات والأحكام

المحور الخامس: نماذج من الشعائر الدينية وما جرى به العمل: تأصيل وتخريج

المحور السادس: خطبة الجمعة ودور الخطيب

مجمل ضوابط ينبغي أن يلتزم بها القيمون الدينيون

القوانين المنظمة

للاطلاع أيضا

الوعظ والإرشاد من التنمية الروحية إلى التنمية الوطنية

الوعظ والإرشاد تنميةٌ روحيةٌ

تنمية الروح أساس التنمية البشرية

التعارف الروحي أساس الاندماج الوطني

الإخلاص للأسرة الوطنية الكبرى

الإيمان بالوطن محبةً وخدمةً

الإيجابية الإنتاجية

الوعظ والإرشاد وصناعة النفسية الاستيعابية

خلاصات عملية حول الوعظ والإرشاد

للمزيد من المقالات

إمارة المؤمنين

جلالة الملك يوجه خطابا ساميا إلى الأمة بمناسبة الذكرى 43 للمسيرة الخضراء
facebook twitter youtube