وزارة الأوقاف والشؤون الإسلامية
afg logo2
المندوبيات الجهوية
exemples examens de competence professionnel 2
 
منجزات الشؤون الإدارية والتعاون سنة 2016
  

نشرة منجزات

مذكرات

المفكرة

لا أحداث
 

islamaumaroc

إصدار: نشرة منجزات وزارة الأوقاف والشؤون الإسلامية لسنة 2017

realisations mhai 2017 1

تعكس نشرة منجزات وزارة الأوقاف والشؤون الإسلامية لسنة 2017 ما تم تحقيقه خلال هذه السنة من إنجازات معززة بالمعطيات والأرقام في كل من مجالات النهوض برسالة الوقف، والتأطير الديني للمواطنين والعناية بكتاب الله العزيز وحملته، وبالمساجد والقيمين عليها، والتعليم العتيق ومحو الأمية، وكذا متابعة تنفيذ سياسة تطوير وتحديث أساليب التدبير المالي والإداري.

وتتضمن نشرة منجزات 2017 الخطوط العريضة لعمل وزارة الأوقاف والشؤون الإسلامية خلال السنة المذكورة في نطاق الاختصاصات الموكولة إليها والمتمثلة إجمالا في المجالات التالية:

  • المحافظة على الأصول الوقفية والتي تسعى الوزارة من خلاله إلى ضبط الوضعية المادية والعقارية لهذه الأصول بهدف المحافظة عليها وإدراجها في الدورة الإنتاجية التي تعود بالنفع على الأوجه التي حبست من أجلها.
  • الشؤون الإسلامية حيث تولي الوزارة عناية بالغة لتعزيز الأمن الروحي للأمة والرقي بالخطاب الديني، وذلك في في إطار تثبيت دعائم تدبير الشأن الديني والتشبث بالمرجعية الدينية للمملكة المتجلية في العقيدة الأشعرية والمذهب المالكي والتصوف السني وإمارة المؤمنين.
  • تدبير المساجد، إذ تضع الوزارة تدبير هذا القطاع في صدارة اهتماماتها، سواء من حيث بناء المساجد وتأهيلها وصيانتها أو من حيث تطوير وسائل تسييرها، وذلك تجسيدا للعناية الموصولة والمتجددة التي ما فتئ أمير المؤمنين جلالة الملك محمد السادس نصره الله يحيط بها بيوت الله، واعتبارا لمكانتها العظيمة ومنزلتها الرفيعة، ودورها الجوهري في إشاعة الأمن الروحي وتأطير المواطنين.
  • تدبير شؤون القيمين الدينيين، حيث دأبت الوزارة على تنظيم المهام الدينية وتوفير القيمين الدينيين المؤهلين والقادرين على المساهمة في تنفيذ برامج إعادة تأهيل الحقل الديني، وتدبير شؤونهم وتتبع أحوالهم، وتمكينهم من الأدوات والوسائل اللازمة لأداء مهامهم، مع القيام بجميع الإجراءات الكفيلة بالرفع من مردوديتهم وتحسين مستواهم العلمي والمعرفي، وتحسين وضعياتهم المادية وتعميم استفادتهم من الخدمات الاجتماعية، كما تشرف على تدبير التأمين الصحي الخاص بهم، وتتبع الأنشطة الدينية والعلمية المنظمة من طرفهم أو بمساهمة منهم.
  • تدبير التعليم العتيق، فقد واصلت الوزارة جهودها الرامية إلى تجويد وإصلاح قطاع التعليم العتيق، وذلك من خلال الاستمرار في تطوير مناهجه وبرامجه، وتحديث أساليب وآليات تسييره ودعم بنياته التحتية وتجهيزها بالمعدات والوسائل التربوية والثقافية والاجتماعية.
  • التشريع، إذ عرفت هذه السنة نشاطا مكثفا، تميز باستصدار مجموعة نصوص قانونية لها علاقة بجوانب مختلفة من اختصاصات الوزارة، منها ما نشر بالجريدة الرسمية ومنها ما هو معروض على مسطرة المصادقة أو النشر، كما تم القيام بدراسة ملفات ذات صبغة قانونية وحقوقية، والمساهمة في إعداد تقارير لها علاقة بحقوق الإنسان، والمشاركة في لقاءات تتعلق بتنفيذ خطط وبرامج وسياسات عمومية.
  • الموارد البشرية، حيث واصلت الوزارة الانخراط الفعلي في تنفيذ مشاريع التحديث في كافة المجالات، بما فيها مجال تدبير الموارد البشرية بشكل يضمن نجاعتها وفعاليتها في إطار القواعد والقوانين.
  • جامعة القرويين، حيث تم تأهيل المدارس العتيقة المحيطة بجامع القرويين، والتي يرجع تاريخ تأسيسها إلى القرن السابع الهجري، وهي مدرسة الصفارين والمدرسة المحمدية ومدرسة الصهريج ثم المدرسة المصباحية توج ذلك في حفل ترأسه أمير المؤمنين يوم الثلاثاء 23 ماي 2017 بقاعة خزانة القرويين.
  • وقد شمل نشاط الوزارة المؤسسات التابعة لجامعة القرويين ويتعلق الأمر بمؤسسة دار الحديث الحسنية ومعهد محمد السادس للقراءات والدراسات القرآنية، ومعهد محمد السادس لتكوين الأئمة المرشدين والمرشدات، والمعهد الملكي للبحث في تاريخ المغرب، وجامع القرويين، ومدرسة العلوم الإسلامية.

 نشرة منجزات وزارة الأوقاف والشؤون الإسلامية لسنة 2017