السبت 7 ربيع الآخر 1440هـ الموافق لـ 15 ديسمبر 2018
اشترك بالرسالة الإلكترونية
من فضلك ادخل بريدك الإلكترونى

ثقافة الإمام

islamaumaroc

الخطط والبرامج المقرر إنجازها من طرف وزارة الأوقاف والشؤون الإسلامية برسم السنة المالية 2018

almizania 2018 4

 

مقدمة كلمة السيد الوزير حول تقديم مشروع الميزانية الفرعية للوزارة

المحور الأول:منجزات السنة المالية2017

المحور الثاني: الخطط والبرامج المقرر إنجازها برسم السنة المالية 2018

أولا: التأطير الديني

السيد الرئيس المحترم،

السيدات والسادة المستشارون المحترمون.
ستواصل الوزارة في مجال تدبير الشأن الديني تنظيم الدروس الحسنية التي تلقى في حضرة أمير المؤمنين صاحب الجلالة أعز الله أمره، والعمل على الارتقاء بها لتكون في مستوى أفضل، واستثمار ما يحصله السادة العلماء المدعوون للمشاركة فيها من زاد علمي أثناء تواجدهم بالمملكة من خلال تأطيرهم للدروس والمحاضرات بالمساجد والمعاهد العلمية والجامعات ودور الثقافة ولمختلف الأنشطة الثقافية الموازية لها.

ولتوسيع مجال التوعية والتحسيس بالقضايا الاجتماعية، ستواصل الوزارة سعيها لإيجاد سبل التعاون والتنسيق مع نظيراتها، لترسيخ قيم الوسطية والاعتدال، وتنمية الحس الوطني، وتحقيق العمران وفق تعاليم الدين الإسلامي الحنيف. كما ستعمل الوزارة على تناول قضايا الإعاقة والشباب والمرأة والطفولة والبيئة في الندوات الخاصة التي تنتجها في المناسبات الدينية والوطنية، وذلك بتنسيق مع الشركة الوطنية للإذاعة والتلفزة،وعلى النهوض بالخطبة المنبرية شكلا ومضمونا مع الالتزام بمبادئ الوسطية والاعتدال، ومواصلة إحياء المناسبات الدينية والوطنية.

وفي مجال إحياء التراث الإسلامي وتنشيط الحركة الفكرية والتعريف بالكتاب الإسلامي، ستواصل الوزارة جهودها الهادفة إلى دعم البحث العلمي وتطوير وسائله، من خلال نشر الكتاب الإسلامي، وتحقيق وطبع الكتب والأطروحات الجامعية والمخطوطات التراثية وتيسير تداولها بين الدارسين والطلبة والمهتمين، وتنظيم الأنشطة الثقافية التي تعنى بالتعريف بهذه الإصدارات، وترجمة بعضها إلى اللغات الحية. هذا بالإضافة إلى مواصلة فهرسة وترميم المخطوطات ببعض الخزانات الحبسية، والحرص على الاستمرار في تعزيز رصيد مكتباتمراكز التوثيق والأنشطة الثقافية القائمة بمختلف أوعية المعلومات.

وفي مجال تنظيم شؤون الحج سيتواصل العمل على ضمان تأطير ديني وإداري وصحّي فعال.

أما في مجال العناية بأفراد الجالية المغربية بالخارج فستواصل الوزارة إرسال البعثات الدينية خلال شهر رمضان الأبرك وكلما اقتضى الأمر ذلك.

وفي مجال العناية بكتاب الله تعالى، ستواصل الوزارة الإشراف على برنامج تحفيظ القرآن الكريم لفائدة نزلاء المؤسسات السجنية ومراكز الإصلاح والتهذيب. كما ستعمل بتنسيق مع مؤسسة محمد السادس لنشر المصحف الشريف على مواصلة طبع المليون نسخة من المصحف المحمدي الملتزم بطبعها سنويا، وتسجيل المصحف المحمدي الشريف بأصوات القراء المتخصصين، وتوزيع تسجيلاتهم على أوسع نطاق بالداخل والخارج، كما ستعمل على إنجاز وطبع ثلاثة آلاف (3000) نسخة من المصحف المحمدي بطريقة برايل، وألف (1000) نسخة من سورة يس، بالإضافة إلى خمسين ألف (50.000) نسخة من المصحف المترجم إلى اللغة الإنجليزية. وستتواصل كذلك عملية طبع المصحف المفرق.

كما ستعمل الوزارة على متابعة تنظيم جوائز محمد السادس في حفظ وتجويد وتفسير القرآن الكريم، الدولية والوطنية، وأهل القرآن، وأهل الحديث، والفكر والدراسات الإسلامية، والخط المغربي، إضافة إلى جائزة محمد السادس لفن الزخرفة على الورق، وجائزة محمد السادس للأذان والتهليل وجائزة محمد السادس لفن الحروفية.

وعلى صعيد آخر، ستسهر الوزارة على إعداد خريطة للزوايا والأضرحة بالمغرب، كما ستعمل على إعداد بحوث مع مراكز البحث العلمي والجامعات المغربية والغربية، تبرز دور الزوايا في إشاعة روح التدين السليم.
أما في إطار العناية بالقيمين الدينيين، فقد تم رصد اعتمادات مالية هامة من طرف الدولة بمشروع ميزانية السنة المالية 2018من بينها:

  • 1.014.510.935,00 .درهما لدعم مكافآت القيمين الدينيين؛
    200.008.850,00 درهما للتأمين الصحي للقيمين الدينيين.

وستعمل الوزارة على تطوير آليات خطة دعم التأطير الديني، وذلك عن طريق:

  • الرفع من فعالية المنظومة المعلوماتية لتنفيذ ومصاحبة خطط العمل السنوية للمجالس العلمية المحلية؛
  • توفير الوسائل والمعدات الخاصة بتيسير عمل الأئمة المرشدين على تدبير المنظومة المعلوماتية للأئمة المرشدين والمرشدات (حواسب، هواتف...)؛
  • التنسيق مع المجالس العلمية في مجال برامج التكوين المستمر وذلك بتنظيم دورات وورشات عمل في مجال التأطير الديني الخاص بالأئمة والمرشدين والمرشدات، ومجال التدبير الإداري والمالي والتواصلي والمعلومياتي.
    كما يرتقب أن يصل عدد الأئمة الذين سيستفيدون من برنامج التأهيل في إطار خطة ميثاق العلماء خلال سنة 2018إلى 49.000 إمام.

كما تعتزم مؤسسة محمد السادس للنهوض بالأعمال الاجتماعية للقيمين الدينيين تعزيز الخدمات المقدمة لهؤلاء الفئة والمتمثلة في المساعدات والإعانات المباشرة كإعانة عيد الأضحى وإعانة العجز، وإعانة الزواج لأول مرة وإعانة الوفاة وإعانة التمدرس ومنحة التفوق، حيث رصدت لها غلافا ماليا قدره 101.800.000,00 درهم، كما تعتزم تقديم مساعدات مالية على شكل قروض حسنة لتمويل مشاريع مدرة للدخل تقدر ب 1.500.000,00 درهم، وكذلك تمويل برامج لفائدة ذوي الاحتياجات الخاصة من أبناء القيمينالدينيين بمبلغ 1.500.000,00 درهم.

ومن المنتظر أيضا إعطاء الأولوية لمجال الخدمات الصحية باستفادة مجموعة من القيمين الدينيين من التنقل الطبي والمساعدات الطبية الاستثنائية، وكذا الحملات الطبية لفائدة القيمين الدينيين حيث رصدت لها غلافا ماليا قدره 10.000.000,00 درهم.

أما على المستوى الاجتماعي فإن المؤسسة تعتزم تخصيص مبلغ 10.000.000,00 درهم كمساعدة مالية لاقتناء السكن، كما ستمكن أبناء القيمين الدينيين من الاستفادة خلال سنة 2018 من الخدمات الصيفية، وبعض الأنشطة الثقافية والاجتماعية بما مجموعه 9.000.000,00 درهم، كما ستعمل المؤسسة على تخصيص مبلغ 8.000.000,00درهم لدعم أنظمة خاصة (النقل السككي والطرق، الاستبناك، الاتفاقيات مع المتاجر الكبرى).

وحتى تتمكن المؤسسة العلمية من الاضطلاع بمهامها العلمية الرامية إلى نشر رسالة الإسلام في شموليته وسماحته واعتداله، تقترح الأمانة العامة للمجلس العلمي الأعلى، في إطار مشروع الميزانية العامة لسنة 2018، بالإضافة إلى البرامج والأهداف الدورية العمل على مصاحبة مشروع التأطير الديني للأئمة المرشدين لضمان نجاح هذه المبادرة بإعداد دليل إرشادي لعمل المرشد والمرشدة الدينية، وتنظيم تكوينات خاصة بالشق العملي والعلمي لمهمتهما، وإحداث الكراسي العلمية على شاكلة وحدات التكوين بأهم مساجد المملكة موازاة مع التوسع الذي يعرفه النشاط العلمي التأطيري للعلماء، وإسهاما في تعميم نشر مختلف المواد والعلوم الشرعية، وتنزيل خطة عمل اللجنة الشرعية للمالية التشاركية ومصاحبتها، وذلك بتوفير الحاجيات والوسائل اللازمة لإنجاح عملها المتمثل أساسا في إبداء الرأي الشرعي للمطابقة لمنتجات الأبناك التشاركية والتأمينات التكاملية وسوق الرساميل، وتجويد العمل النسائي بالتكوين والتأهيل، وتربية وتحصين وتثقيف الطفولة والشباب، بالإضافة إلى إحداثمنظومة معلوماتية فعالة ومندمجة لتنفيذ ومصاحبة خطط العمل السنوية للمجالس العلمية المحلية.

ثانيا: الأماكن الروحية والثقافية

السيد الرئيس المحترم،

السيدات والسادة المستشارون المحترمـون.
بخصوص برنامج بناء المركبات الدينية والثقافية و الإدارية للأوقاف،ستعطى خلال سنة 2018 إن شاء الله انطلاقة مشاريع بناء مركبات ثقافية وإدارية ودينية إقليمية، وكذا إتمام بناء مشاريع أخرى، من أهمها:

  • الدراسات والأشغال المتعلقة بمشروع بناء المركب الديني والثقافي للأوقاف بالقنيطرة؛
  • أشغال مشروع بناء المركب الديني والثقافي للأوقاف بأكادير؛
  • أشغال مشروع بناء المركب الديني والثقافي للأوقاف بالرشيدية؛
  • أشغال مشروع بناء المركب الديني والثقافي للأوقاف بوزان؛
  • أشغال بناء المركب الديني والثقافي للأوقاف بالصويرة؛
  • أشغال مشروع بناء المركب الديني والثقافي للأوقاف بسيدي سليمان؛
  • الدراسات والأشغال المتعلقة بمشروع بناء المركب الديني والثقافي بالحاجب؛
  • الدراسات المتعلقة بمشروع بناء المركب الديني والثقافي بالفقيه بنصالح؛
  • الدراسات المتعلقة بمشروع بناء المركب الديني بجرادة؛
  • بناء مركب محمد السادس الثقافي بالعاصمة التشادية.

أما برنامج بناء المقرات الإدارية للمؤسسات التابعة للوزارة فستقوم بـ:

  • تتمة بناء وتجهيز الأمانة العامة للمجلس العلمي الأعلى بالرباط؛
  • تجهيز مقر المعهد الملكي للبحث في تاريخ المغرب بمبلغ قدره (2)مليونا درهم؛
  • إعطاء الانطلاق لمشروع بناء معهد محمد السادس للقراءات والدراسات القرآنية بالرباط؛
  • تتمة بناء مقر المجلس العلمي المحلي ببركانبتكلفة إجمالية قدرها 5ملايين درهم؛
  • بناء المندوبية الإقليميةللشؤون الإسلامية بحي سيدي طلحة بتطوان.

وبالنسبة لبرنامج ترميم الممتلكات الوقفية الاجتماعية والثقافية فستواصل الوزارة:

  • أشغال ترميم مدرسة بنيوسف بمراكش؛
  • أشغال ترميم ضريح سيدي مكدول بالصويرة؛
  • ترميم عدد من الزوايا والأضرحة بعدة مدن مغربية.

للعناية بالمساجد، خصصت الوزارة برسم سنة 2018اعتمادا ماليا قدره 803 885 000,00درهم وهو موزع كالتالي:

  • أولا: 100.650.000,00 لصيانة وتسيير المساجد
  • ثانيا: 703.235.000,00 درهم لبناء وتأهيل المساجد وتجهيزها، وتوزع هذه الاعتمادات كما يلي:
    • 185.000.000,00درهم لتمويل المشاريع بالأقطار الإفريقية؛
    • 127.180.000,00لتمويل المشاريع الملتزم بها في إطار الاتفاقيات؛
    • 194.355.000,00لإتمام مشاريعالبناء والتأهيل والترميم الجارية ؛
    • 17.000.000,00درهم لتأهيل المساجد المتضررة؛
    • 73.500.000,00 درهم لبناء المساجد وترميم المساجد التاريخية ؛
    • 50.200.000,00 درهم لتفريش المساجد وإمدادها بالمستلزمات؛
    • 10 000 000,00 درهم لبرنامج تعميم ربط المساجد بالكهرباء والماء الصالح
    • للشرب والوقاية ضد الحريق والهلع؛
    • 16 000 000,00 درهم لبرنامج النجاعة الطاقية؛
    • 30.000.000,00 درهم كمساهمة لفائدة مؤسسة مسجد الحسن الثاني بالدار البيضاء.

ثالثا: التكوين والتعليم الديني

السيد الرئيـس المحترم،

السيدات والسادة المستشارون المحترمون.
مواصلة لـتأهيل التعليم العتيق ستعمل الوزارة على:

  • برمجة بناء 3 مدارس عتيقة بكل من الداخلة والقنيطرة وإقليم الرشيدية بما يناهز 90مليون درهم؛ تخصيص مبلغ3,3 ملاييندرهم لتجهيز 07 مدارس للتعليم العتيق، منها ثلاثة مدارس نموذجية؛
  • الاستمرار في تسوية الوضعية القانونية لمؤسسات التعليم العتيق؛
  • تخصيص مكافآت لفائدة الأطر التربوية والإدارية والمساعدين الإداريين والأعوان والمستخدمين العاملين بمؤسسات التعليم العتيق؛
  • تخصيص مكافآت إضافية لفائدة العاملين الجدد؛
  • مواصلة تعميم المنح الدراسية على تلاميذ وطلبة مدارس التعليم العتيق؛
  • تأمين تلاميذ وطلبة مدارس التعليم العتيق التي تسيرها الوزارة تسييرا مباشرا؛
  • توسيع قاعدة المؤسسات المستفيدة من المواد الغذائية والمحافظ والكتب واللوازم المدرسية؛
  • استكمال البرنامج الوطني للتكوين والتأطير والمراقبة التربوية؛
  • استكمال خطة الوزارة في تشجيع البحث التربوي، وفي تنفيذ برنامجها في مجال التنشيط التربوي والثقافي؛
  • الاستمرار في تشجيع التميز التربوي من خلال تنظيم جائزة محمد السادس للكتاتيب القرآنية وجائزة التعليم العتيق للتميز التربوي؛
  • استكمال إنجاز مشروع التأليف المدرسي بالتعليم المدرسي العتيق.

أما بالنسبة لبرنامج محو الأمية بالمساجد فإن الوزارة تجتهد في الارتقاء بالبرنامج بتنفيذ المحاور الآتية:

  • الاستمرار في تنفيذ محاور استراتيجية الوزارة في مجال محو الأمية؛
  • الانخراط الفعال في تنفيذ توصيات المجلس الأعلى للتربية والتكوين والبحث العلمي في مجال محو الأمية طبقا لما ورد في وثيقة -رؤية استراتيجية لإصلاح منظومة التربية والتكوين2015-2030؛
  • تعزيز جودة التنظيم الإداري والأندراغوجي بالبرنامج بما يساير نظام الجهوية المتقدمة؛
  • التوسع في المجال القروي بنسبة 5%على الأقل كل موسم دراسي؛
  • تعزيز مشروع القرى القارئة؛
  • إرساء مشروع التكوين المهني في إطار البرامج المخصصة للفئات الشابة النشيطة؛
  • إرساء ودعم مشروع القرائية التأهيلية للتعلم مدى الحياة؛
  • تنويع وتجويد مناهج ووسائط التعلم والتأطير باستثمار تكنولوجيا الاعلام والاتصال؛
  • تمكين المستفيدين من الاستفادة من نظام الإشهاد الوطني والانخراط في الممرات التعليمية بين برامج محو الأمية وما بعد محو الأمية، وباقي الأنظمة الوطنية للتكوين والتأهيل إذا تم إرساؤها؛
  • إنجاز دراسات ميدانية متنوعة ومتكاملة لتقويم آثار البرنامج؛
  • دراسة إمكانية توسيع دائرة الاستفادة من البرنامج لفائدة المهاجرين.

أما بخصوص تطوير التعليم والتكوين الديني بمختلف المؤسسات والمعاهد التابعة لجامعة القرويين

أما بخصوص تطوير التعليم والتكوين الديني بمختلف المؤسسات والمعاهد التابعة لجامعة القرويين، وحرصامن مؤسسة دار الحديث الحسنية على تنشيط حركة التأليف والطبع والنشر، ومسايرة منها لخطة مشروع البحث العلمي وبنودها وأهدافها، ستعمل المؤسسة خلال سنة 2018 على إطلاق مشروع مؤلف جماعي بوصفه مكونا من مكونات المشروع، يسهم في النظر في مختلف التخصصات المتعلقة بموضوع "اعتبار المآل في العلوم الإسلامية".

ومن أجل تطوير الخدمات المعلوماتية للمكتبة ومن أجل حفظ ونشر التراث الإسلامي والتعريف به ستعمل المؤسسة على:

  • رقمنة الطبعات الحجرية والطبعات القديمة نظرا لأهميتها، باعتبارها مصدرامن مصادر المعلومات الأولية، ولما تتسم به من خصائص ومميزات علمية قد لاتتوفر في مصادر علمية أخرى، وذلك لتسهيل وتطوير طرق البحث والتحقيق والدراسة في محتوياتها إلكترونيا والحفاظ عليها.
  • اقتناء برنامج معلوماتي متطور ومتخصص في حفظ مصادر المعلومات المتوفرة في مكتبة المؤسسة من مراجع مطبوعة، وبحوث جامعية ودوريات.
    تطوير عملية الاقتناءات حتى تشمل أكبر عدد من الفنون والمواد.

كما ستقوم مؤسسة دار الحديث الحسنية في مجال تطوير النظم المعلوماتية، بمواصلة تفعيل استخدامات نظام التدبير المندمج ERP KONOSYS EDUCATION المتخصص في إدارة مؤسسات التعليم والتكوين من جهة، ومن جهة أخرى ستعمل على تحسين خدمات موقعها الإلكتروني،مع التركيز على إغنائه بالمادة العلمية.وسيتم العمل على تفعيل الواجهتين الفرنسية والانجليزية، واقتناء برنامج معلومياتي لتسيير وتدبير المخزن بالمؤسسة.

وسيشرع خلال سنة 2018 معهد محمد السادس للقراءات والدراسات القرآنية في القيام:

  • بإنشاء مجلة سنوية أونصف سنوية تعنى بعلوم القرآن ولاسيما القراءات؛
  • الاستفادة من التطور التكنولوجي في خدمة القرآن وعلومه، والقراءات والعلوم الأخرى المدرسة بالمعهد؛
  • إنشاء جوائز استحقاق ومكافآت تساعد على الرفع من مستوى علم القراءات وعلوم القرآن والعلوم الأخرى؛

أما المعهد الملكي للبحث في تاريخ المغرب برمج مجموعة من الإصدارات خلال سنة 2018 منها:

  • جوانب من المقاومة المسلحة؛
  • تاريخ الصحراء المغربية؛
  • واحات التخوم وحدود المغرب الشرقية في الأرشيفين الإسباني والبرتغالي.

وبالنسبة لـتأهيل القيمين الدينيين، فمن المرتقب أن يبلغ عدد الطلبة الذين سيلتحقون بمعهد محمد السادس لتكوين الأئمة المرشدين والمرشدات خلال سنة 2018، 1490 طالبا موزعين كالآتي:

  • المغرب 250 إماما مرشدا ومرشدة، مالي 205أئمة مرشدين، غينيا كوناكري 200 إمام مرشد من بينهم 20 مرشدة، ساحل العاج 200 إمام مرشد من بينهم 10 مرشدات، فرنسا 55 إماما مرشدا من بينهم 12 مرشدة، السنغال أزيد من 280 إماما مرشدا، تشاد 40 إماما مرشدا للتكوين المستمر، كما يرتقب استقبال ما يقارب 100 إمام مرشدا تشاديا للتكوين الأساسي، ونيجيريا الاتحادية 60 إماما مرشدا للتكوين المستمر، ويرتقب استقبال ما يقارب 100 إمام مرشدا نيجيريا للتكوين الأساسي.
  • كما قامت الوزارة برصد اعتماد مالي قدره106.000.000,00درهم لقاءبرنامج تأهيل أئمة المساجد في إطار خطة ميثاق العلماء.

رابعا: دعم وقيادة

السيد الرئيس المحترم،

السيدات والسادة المستشارون المحترمون.
واهتماما بالموارد البشرية وتحديث وسائل التدبيرستتركز الجهود بصفة خاصة خلال السنة المالية 2018 على الاستمرار في استكمال الأوراش التحديثية التي تم فتحها من أجل الارتقاء بمستوى التدبير الإداري لمنظومة الموارد البشرية، اعتمادا على منظومة إعلامية للتدبير المندمج للموارد البشرية، كما سيتم، بناء على المناصب المالية المخصصة للوزارة برسم سنة 2018، تسوية وضعية خريجي الفوج الثالث عشر من معهد محمد السادس لتكوين الأئمة والمرشدين والمرشدات، وكذا 100 مرشد سيتم وضعهم رهن إشارة الحاميات العسكرية، في إطار الاتفاق المبرم بين الوزارة والقوات المسلحة الملكية قصد دعم هذه الأخيرة بالأطر الدينية، هذا إضافة إلى تأثيث مختلف الوحدات الإدارية.

وسعيا إلى دعم وظائف الإدارة، تواصل الوزارة عنايتها بتنفيذ مشاريع تطوير نظامها المعلوماتي، مع برمجة مجموعة من المشاريع الجديدة، منها:

  • تنزيل عدد من البرامج التشاركية بالوزارة: التدبير الإلكتروني للبريد ونظام تدبير الأسئلة البرلمانية؛
  • بث برنامج تدبير الفهرس الموحد لمكتبات الوزارة لفائدة المركبات الثقافية والإدارية للأوقاف؛
  • الصيانة التطويرية لمنظومة التدبير المندمج للميزانية الخاصة بالأوقاف العامة؛
  • مواصلة تأهيل منظومة أمن النظام المعلوماتي بالتطبيق التدريجي للتوجهات الوطنية المتعلقة بالأمن المعلوماتي؛
  • مواصلة تأهيل الشبكة المحلية في أفق وضع الشبكة الموسعة للوزارة؛
  • تفعيل أرضية افتراضية للحفظ والتخزين بمركز بيانات الوزارة.

أما في مجال التعاون فإن الوزارة بصدد دراسة مشاريع اتفاقيات،بالإضافة إلى مشاريع مذكرات تفاهم ومشاريع برامج تنفيذية مع مجموعة من الدول الإسلامية.

وفي مجال الشؤون الاجتماعية تعتزم الوزارة القيام ب دراسة طلبات الدعم المادي الذي تقدمه بعض الجمعيات والمؤسسات الاجتماعية لهذه الوزارة، وتنفيذ بعضها في حدود ما تسمح به الميزانية، والمساهمة في عملية الإفطار خلال شهر رمضان برسم سنة 2018م.

أما في مجالالتواصل ستواصل المصلحةالمختصة إصدار النشرة السنوية لأنشطة الوزارة باللغتين العربية والفرنسية، وتحيين "الدليل التعريفي بوزارة الأوقاف والشؤون الإسلامية" باللغات العربية والفرنسية والإنجليزية والإسبانية وفق آخر المستجدات القانونية والتنظيمية، وكذا الدليل المرجعي للخدمات والمساطر الخاص بالوزارة.

كما ستسعى إلى المساهمة في إعداد عقود التزامات بينية contrats d’interface مع مختلف الوحدات الإدارية للوزارة من أجل مساعدتها على صياغة وتنفيذ برامجها في شقها المتعلق بالتواصل.

أما في مجال الأرشيف فستعمل الوزارة على إنشاء مقرات ملائمة لحفظ هذا الأرشيف، تتماشى والمعايير الوطنية المعمول بها في هذا المجال، ويخصص لهذا الغرض مبلغ مليوني درهم (2.000.000,00).


المحور الثالث: مشروع الميزانية كأداة للتدخل قصد تنفيذ البرامج وتحقيق الأهداف

للاطلاع أيضا

مشروع الميزانية الفرعية لوزارة الأوقاف والشؤون الإسلامية لسنة 2019

مشروع الميزانية كأداة للتدخل قصد تنفيذ البرامج وتحقيق الأهداف

الخطط والبرامج المقترح إنجازها برسم السنة المالية 2019

منجزات وزارة الأوقاف والشؤون الإسلامية للسنة المالية 2018

مقدمة كلمة السيد الوزير بمجلس المستشارين حول مشروع الميزانية الفرعية لوزارة الأوقاف والشؤون الإسلامية لسنة 2018

منجزات وزارة الأوقاف والشؤون الإسلامية للسنة المالية 2017

مشروع ميزانية وزارة الأوقاف والشؤون الإسلامية كأداة للتدخل قصد تنفيذ البرامج وتحقيق الأهداف

مشروع ميزانية وزارة الأوقاف والشؤون الإسلامية كأداة للتدخل قصد تنفيذ البرامج وتحقيق الأهداف

الخطط والبرامج المقرر إنجازها من طرف وزارة الأوقاف والشؤون الإسلامية برسم السنة المالية 2018

منجزات وزارة الأوقاف والشؤون الإسلامية للسنة المالية 2017

للمزيد من المقالات

إمارة المؤمنين

أمير المؤمنين يترأس بمسجد حسان بالرباط حفلا دينيا إحياء لليلة المولد النبوي الشريف
facebook twitter youtube