السبت 10 جمادى الآخرة 1440هـ الموافق لـ 16 فبراير 2019
اشترك بالرسالة الإلكترونية
من فضلك ادخل بريدك الإلكترونى

ثقافة الإمام

islamaumaroc

تغيير الفتوى عند المالكية بتغير الحال واعتبار المآل

واجهة مقال للدكتور عبد الهادي حميتو من مجلة الجذوة

د. عبد الهادي حميتو، أستاذ باحث خريج دار الحديث الحسنية، مجلة الجذوة، العدد الأول، السنة 2013


ولكننا لا نمضي في الزمن غير يسير حتى تتغير فتوى المالكية في استعمال القراءة الجماعية وسيلة للتعليم، وأيضا لقراءة الحزب من القرآن، ولا يتسع المجال لذكر جميع ما وقفنا عليه من أخبار ذلك بالتفصيل، ونكتفي منه بأمثلة:

  • فأبو محمد بن أبي زيد مؤلف الرسالة في الفقه، والملقب ب "مالك الصغير"، والمتوفى بالقيروان سنة 386 هـ نقل عنه صاحب المعيار قوله حين سئل عن معلم صبيان يعرض الصبيان عشية الأربعاء، هل يعرضون اثنين أو ثلاثة خشية ألا يستوعبهم في الجمعة أفرادا – يعني في الأسبوع - ؟ فأجاب: "إن كان على يقين من حفظهم، أرجو ألا يكون به بأس، فإن لم يكن على يقين من حفظهم، فإنه لا يدري من يحفظ منهم، لأن بعضهم عون لبعض، ويفتح بعضهم على بعض.."[1].
  • وتلميذه أبو الحسن علي بن محمد بن خلف القابسي (ت 403 هـ) يقول في "الرسالة المفصلة لأحوال المعلمين" "وسئلت: هل للصبيان الصغار أو الكبار البالغين أن يقرأوا في سورة واحدة وهم جماعة على وجه التعليم؟ قال: "فإن كنت تريد يفعلون ذلك عند المعلم، فينبغي على المعلم النظر فيما هو أصلح لتعلمهم فيأمرهم به، ويأخذ عليهم فيه، لأن اجتماعهم في القراءة بحضرته يخفي عنه قوي الحفظ من الضعيف، ولكن إن كان على الصبيان من ذلك خفة فيخبرهم أنه سيعرض كل واحد منهم في حزبه.."[2].
  • وتلميذ ابن أبي زيد الآخر أبو محمد محرز بن خلف التونسي المؤدب (ت 413 هـ) الذي ألف له ابن أبي زيد "الرسالة" الفقهية المشهورة، لتكون مادة في العقيدة السنية والفقه المالكي لتلامذة كتابه، وكان مؤدبا شهيرا، وقد خاطبه شيخه في مقدمة الرسالة بما يشعر بإجابة طلبه، كما أشاره إلا ذلك بعض شراحها عند قوله في المقدمة: "فإنك سألتني أن أكتب جملة مختصرة من واجب أمور الديانة مما تنطق به الألسنة، وتعتقده القلوب، وتعمله الجوارح، وما يتصل بالواجب من ذلك للولدان، كما تعلمهم  حروف القرآن"[3].

فتلميذ ابن أبي زيد هذا محرز التونسي المؤدب، هو أول من أحدث بالقيروان الحزب، قال العلامة الشوشاوي في " الفوائد الجميلة على الآيات الجليلة" بعد ذكر القول الأول بجواز القراءة جماعة للمازري – كما سيأتي -: "القول الثاني: الاستحباب، قاله أبو الطاهر الفارسي في تأليف له، قال: أول من سن ذلك بإفريقية "محرز التونسي"[4].

-وقد ظهر الشيخ محرزا في سنه لقراءة الحزب في جماعة مجتمعين معاصره وشريكه في القراءة على ابن أبي زيد الإمام "أبو الحسن القابسي" فقيه القيروان في القيروان في وقته، فقد نقل صاحب المعيار هذا السؤال والواجب عليه فقال: "وسئل القابسي عن المجتمعين بعد صلاة الصبح يقرأون الحزب من القرآن متفقين فيه، هل يجوز أم لا؟ وكذا في الدعاء عند ختم القرآن؟ فأجاب: إن كما لما يوجدون في ذلك القوة والنشاط في الحفظ والدراسة فلا بأس به، ولو قدر على الدراسة خاليا كان أفضل وأسلم، وربما ترك الناس شيئا في الوقت، إذا هو أسلم من غيره"[5].

وهذا ولا شك تدرج جيد وتخريج لقراءة الحزب على أحسن محاملها وأسلمها مما لا يصادم المذهب.

-وجاء الفقيه أبو عبد الله محمد بن علي المازري كبير المالكية (ت 536 هـ) فأفتى في قراءة القرآن بالاجتماع بصوت واحد بالجواز – قال الشوشاوي بعد نقل ذلك: "ودليله أنه ثبت عن الصحابة – رضي الله عنهم – أنهم كانوا يجتمعون على قراءة سورة واحدة بصوت واحد"[6].

قال الفقيه محمد كنوني في الفتاوي: "واستشهد الإمام المازوي بحديث صحيح: "ما اجتمع قوم في بيت من بيوت الله، ويدارسونه بينهم، إلا نزلت عليهم السكينة..." الحديث، قال: ظاهر الحديث يبيح الاجتماع لقراءة القرآن في المساجد، وإن كان مالك كره ذلك في المدونة، لأنه لم ير السلف يفعلونه، مع حرصهم على اتباع السنة، ولعله من البدع الحسنة كقيام رمضان"[7].



[1] - المعيار (8/239).

[2] - الرسالة المفصلة (325-326).

[3] - انظر مقدمة الرسالة ص 7-9 وترجمة عبد الله بن أبي زيد القيرواني في كتاب معالم الإيمان في معرفة أهل القيروان لأبي زيد الدباغ (109/3-121).

[4] - الفوائد الجميلة لعلي بن حسين بن طلحة الشوشاوي ص 237-238، وانظر كتابنا "حياة الكتاب وأدبيات المحضرة" (753/2-754).

[5] - المعيار (11/169).

[6] - الفوائد الجميلة ص 237.

[7] - الفتاوى (142-143).

للاطلاع أيضا

القراءة الجماعية في اتجاه إفريقية والمغرب

القراءة الجماعية وسيلة من وسائل العرض في حلقة أبي الدرداء الصحابي الجليل

قول الإمام مالك: ليس هذا من عمل الناس

اعتراض الإمام النووي على الإمام مالك وقوله عن قوله: "إنه متروك"

موقف الإمام مالك من القراءة الجماعية وتوجيه العلماء له

أقرب الأدلة متناولا في بيان مشروعية القراءة الجماعية

الباعث في إثار قضية القراءة الجماعية والحزب الراتب في المغرب

عوامل مساعدة على النبوغ المغربي في الحفظ والتحصيل

العلامة ابن خلدون وخصائص أهل المغرب

القراءة الجماعية والحزب الراتب في المغرب بحث وتأصيل في المشروعية والتاريخ

للمزيد من المقالات

إمارة المؤمنين

أمير المؤمنين يترأس حفلا دينيا إحياء للذكرى العشرين لوفاة جلالة المغفور له الملك الحسن الثاني
facebook twitter youtube