الاثنين 1 ربيع الأول 1439هـ الموافق لـ 20 نوفمبر 2017
اشترك بالرسالة الإلكترونية
من فضلك ادخل بريدك الإلكترونى

ثقافة الإمام

islamaumaroc
Print Email

دليل العالم المؤطر: ديباجة في شرعية الميثاق وأهميته

dalil al alim al moattir

يعتبر ((ميثاق العلماء)) واحدا من أهم الإنجازات المتعلقة بتدبير الشأن الديني وإعادة تأهيله بما يناسب حاجيات العصر في المغرب ويواكب متطلباته.

فمنذ الإعلان عنه في خطاب أمير المؤمنين-أعز الله أمره- بتاريخ 26 رمضان 1428هـ موافق 27 شتنبر 2008م بمسجد محمد السادس بتطوان، وإعطاء انطلاقته بالرسالة الملكية السامية بتاريخ 04 جمادى الأولى 1430هـ موافق 29 أبريل 2009م الموجهة إلى السيدات العالمات و السادة العلماء بمسجد السنة بالرباط، عكفت وزارة الأوقاف والشؤون الإسلامية والمجلس العلمي الأعلى والمجالس العلمية المحلية على الإعداد العلمي والمادي لتوفير كل عناصر النجاح لهذا المشروع الواعد بإذن الله تعالى، حيث ينبغي أن تتضافر الجهودُ المخلصة والنيات الخالصة لدى كل العاملين في هذا المجال، حتى يتحقق (طموحنا الجماعي في أن نجعل ((ميثاق العلماء)) شاهدا على التميز المغربي في صحوة دينية متنورة يقودها العلماء، مصداقا لقوله تعالى: "أفمن يعلم أنما أنزل إليك من ربك الحق كمن هو أعمى إنما يتذكر أولوا الألباب الذين يوفون بعهد الله ولا ينقضون الميثاق".

فالميثاق الذي أعلن عنه في رحاب مسجد، وأعطيت انطلاقته من رحاب مسجد، هو ميثاق مع الله تعالى للعناية ببيوته التي يذكر فيها اسمه، وللعناية بالعلماء والأئمة الحاملين للعلم والقيمين على هذه البيوت، تحسيسا لهم برسالتهم، وتحسينا لوظائفهم، وتفعيلا لواجباتهم تجاه الناس والمجتمع والتاريخ.

فالميثاق عهد مؤكد يفيد اللزوم والارتباط، وقد استعمل القرآن الكريم هذا اللفظ استعمالات متعددة تؤكد هذا المعنى:

فهو ميثاق الله وعهده إلى بني آدم بان يَلزَموا عبادته وحده بمقتضى إشهادهم على أنفسهم وإقرارهم بذلك، لقوله تعالى: "وإذ أخذ ربك من بني آدم من ظهورهم ذرياتهم وأشهدهم على أنفسهم، ألست بربكم قالوا بلى"

وهو ميثاق الله وعهدُه الى الأنبياء عليهم السلام للإيمان برسالة رسولنا صلى الله عليه وسلم في قوله تعالى: " وإذ أخد الله ميثاق النبيئين لما آتيناكم من كتاب وحكمة ثم جاءكم رسول مصدق لما معكم لتومنن به ولتنصرنه".

وهو ميثاق الله وعهده إلى العلماء لأداء واجب الإبانة وأمانة التبليغ والدعوة والإرشاد، لقوله تعالى:"وإذ أخذ الله ميثاق الذين أوتوا الكتاب لتبيننه للناس ولا تكتمونه".

ثم يتدرج هذا الميثاق ليكونَ من الرسل إلى العلماء باعتبارهم ورثة الأنبياء، لقول النبي صلى الله عليه وسلم: (إن العلماءَ ورثةُ الأنبياء، وإن الأنبياءَ لم يُوَرِّثوا ديناراً ولا درهماً، إنما ورَّثوا العلم، فمن أخذه أخذ بحظٍّ وافِرٍ)، ولتكون طائفة من الأمة نافرة دوما للتفقه في الدين وتفقيه الناس فيه، تنفي عنه كل أشكال التحريف والانتحال والتأويل الفاسد، لقوله تعالى:"وما كان المومنون لينفروا كافة فلولا نفر من كل فرقة منهم طائفة ليتفقهوا في الدين ولينذروا قومهم، إذا رجعوا إليهم لعلهم يحذرون"، ولقول الرسول صلى الله عليه وسلم: (يحمل هذا العلمَ من كل خلَفٍ عدولُهُ، ينفون عنه تحريفَ الغالين، وانتحالَ المبطِلين، وتأويلَ الجاهلين).

وليكون هذا الميثاق كذلك بين ولي الأمر -إمام الأمة- وبين العلماء والأئمة، بمقتضى البيعة الشرعية التي في ذمتهم وعهدتهم لإمارة المومنين، الساهرة على حراسة الملة و سياسة الدين بمقتضى البيعة الشرعية، وبموجب التفويض و الطاعة المأمور بها، لقوله تعالى:"يا أيها الذين آمنو أطيعوا الله وأطيعو الرسول وأولي الأمر منكم"، ولحديث النبي صلى الله عليه وسلم عن أبي هريرة رضي الله عنه: (من أطاعني فقد أطاع الله، ومن عصاني فقد عصى الله، ومن أطاع أميري فقد أطاعني، ومن عصى أميري فقد عصاني) ; فالعلماء و الأئمة نواب عن الإمام أمير المومنين فيما يقومون به من واجبات ومهام دينية.

فالعالم المؤطِّر إذن مرتبط بمقتضى هذا الميثاق بالتزامات عدة عليه الوعي بها والوفاء لها، بكل ما يقتضيه ذلك من بذل للجهد وإتقان للعمل وإخلاص فيه حتى يؤتي ثماره المرجوة.

فهو ملزم بالإبانة والتبليغ، إسهاما منه في الارتقاء بالخطاب الديني وتحصينه، وحماية للأمن الروحي وعقيدة المجتمع وسلوكه، من كل أشكال الفساد، التي يمكن أن تطرأ عليه.

وهو ملزم بفعل ذلك باعتباره نائبا عن الإمام ومؤتمنا على هذا الواجب وفق الاختيارات والثوابت التي درج عليها علماء البلد وسلاطينه، والتي كانت وما تزال عناصر مهمة في ضمان الاستقرار والأمن والوحدة.

وهو ملزم بحسن المعاملة، واللطف والرعاية، مع إخوانه العلماء وتجاه الأئمة المؤطرين، لإعانتهم على النهوض بوظائفهم داخل المسجد، وعلى استرجاع المسجد لوظائفه داخل المجتمع.

للاطلاع أيضا

دليل العالم المؤطر في ميثاق العلماء

تقديم دليل العالم المؤطر في ميثاق العلماء

دليل العالم المؤطر في ميثاق العلماء: خلاصة في تفرد التجربة وواجبنا نحوها

دليل العالم المؤطر: رسالة المسجد

دليل العالم المؤطر: وظائف الإمام

دليل العالم المؤطر: العناية بالقرآن الكريم تعلما وتعليما

دليل العالم المؤطر: فقه الإمامة العظمى

دليل العالم المؤطر: التصوف السني على نهج الإمام الجنيد

دليل العالم المؤطر: المذهب المالكي

دليل العالم المؤطر: العقيدة الأشعرية

للمزيد من المقالات

إمارة المؤمنين

أمير المؤمنين يؤدي صلاة الجمعة بمسجد حسان بالرباط
facebook twitter youtube