الأربعاء 11 ربيع الآخر 1440هـ الموافق لـ 19 ديسمبر 2018

العقيدة الأشعرية

التصوف

أربعون حديثا في اصطناع المعروف

جواب الهيئة العلمية للإفتاء حول استفتاء أمير المؤمنين في موضوع المصلحة المرسلة

اشترك بالرسالة الإلكترونية
من فضلك ادخل بريدك الإلكترونى

ثقافة الإمام

islamaumaroc

حق الحرية والعيش الكريم

المحور الأول: النظرية الاندماجية للشأن الديني

المحور الثاني: الوعظ والإرشاد من التنمية الروحية إلى التنمية الوطنية

المحور الثالث: تدبير الشـأن الديني ومراعاة المحيط الدولي

حق الحرية والعيش الكريم

 وهذا الحق لا يقل أهمية عن الاهتمام بحق الحفاظ على الحياة، إذ به يتعلق تقرير بقية الحقوق والدفاع عنها، وقد كفله الإسلام، وسارت على ذلك جميع المواثيق الدولية، وكان لأسلاف المسلمين عناية عظيمة بتحرير الإنسان من العبودية. وهو ما عبّر عنه عمر بن الخطاب رضي الله عنه بقوله: "متى استعبدتم الناس وقد ولدتهم أمهاتهم أحراراً ؟".

 والإسلام في تقريره حق الحرية لم يجعلها شعاراً أو كلمات قابلة للتغيير والتبديل، وكذلك لم يجعلها مرتبطة بظروف اجتماعية أو اقتصادية أو ثقافية أو غيرها.. وإنما جعلها حقا ملازما للحياة لا يصح أن يستغنى عنه. وقد أكد ذلك ربعي بن عامر رضي الله عنه حين دخل على رستم الفارسي وهو «يزج النمارق والبسط... فكلمه فقــال: ما جاء بكم ؟ قال: الله جاء بنا لنخرج من شاء من عبادة العباد إلى عبادة الله، ومن ضيق الدنيا إلى سعتها، ومن جور الأديان إلى عدل الإســلام ! »([1])

[1]- تاريخ الطبري: 2 /401.

المحور الرابع: مراعاة المذهب في العبادات والأحكام

المحور الخامس: نماذج من الشعائر الدينية وما جرى به العمل: تأصيل وتخريج

المحور السادس: خطبة الجمعة ودور الخطيب

مجمل ضوابط ينبغي أن يلتزم بها القيمون الدينيون

القوانين المنظمة

 
 

للاطلاع أيضا

الوفاء بالعهود والمواثيق

الإسلام ينعم في ظل الحوار وحسن الجوار

لزوم النمط الأوسط ونبذ ظاهرة الغلو والتطرف

ترك الدخول في المضايق المثيرة للفتن

مراعاة التكريم الإلهي للإنسان

رعاية حقوق الإنسان كما قررها الإسلام

حق الحياة

رعاية حق الإنسان في المساواة

حِرمة الدماء والأموال والأعراض

رعاية حقوق المستضعفين في الأرض

للمزيد من المقالات

إمارة المؤمنين

أمير المؤمنين يترأس حفلا دينيا إحياء للذكرى العشرين لوفاة جلالة المغفور له الملك الحسن الثاني
facebook twitter youtube