العارف الإمام، أحمد البدوي

الخميس 07 مارس 2013

سيدي أحمد البدوي، سليل بيت النبوة، ينتهي نسبه إلى الإمام سيدنا الحسين بن علي كرم الله وجهه.

ولد أحمد بدوي بمدينة فاس، بعد أن هاجر أجداده من الحجاز إلى المغرب،..وبفاس شرع في حفظ القرآن والتفقه في الدين واقتفاء أسلافه المطهرين.

وما أن بلغ السابعة من عمره، حتى انتقل مع أسرته إلى بيت الله الحرام.

في جوار الحرم، أتم حفظ القرآن الكريم، وأتقن علم القراءات، وتفقه على مذهب الإمام الشافعي، وتعلم الفروسية، حتى كان هو فارس مكة.

 ولم يزل بعد في ريعان الصبى،  حتى ضرب رحمه الله أروع الأمثلة في الجهاد الروحي والسلوك الصوفي، فقد كان يلقب  بالزاهد، وهو لم يتجاوز بعد السابعة من عمره..

تسجيل مرئي يطلعنا على نبذة من حياة العارف بالله الإمام سيدي أحمد بدوي:ذة.كريمة بوعمري برنامج في موكب العارفين محطة السادسة الفضائية المملكة المغربية