وزارة الأوقاف والشؤون الاسلامية

كتب مدرسية للتعليم المدرسي العتيق

الأحد 3 جمادى الآخرة 1442هـ الموافق لـ 17 يناير 2021
Fiqh
Tafssir
Hadith
Osoul Al Fiqh
islamaumaroc

علوم القرآن : تاريخ علوم القرآن السنة أولى إعدادي عتيق

oloum elqoraan.sit.web02

درس في مادة علوم القرآن لطلبة السنة الأولى من التعليم الإعدادي العتيق، وفيها تعريف بتاريخ علوم القرآن وأهم مراحله التي مر بها.

أهداف الدرس

  •  أن أتعرف المراحل التي مرت منها علوم القرآن.
  •  أن أستخلص مميزات كل مرحلة.
  •  أن أقدر جهود العلماء في العناية بعلوم القرآن.

تمهيد

إن فهم القرآن الكريم منوط بمعرفة علومه، ومرهون بفهم تنزّلاته، وطرائق حفظه وجمعه وكتابته، وكيفيّة رسمه، ووجوه إعجازه، ومناهج تفسيره وفهمه، والتعرّف على قراءاته، وأساليب بيانه، وغير ذلك مما يصطلح عليه بعلوم القرآن.

فمتى ظهرت علوم القرآن؟ وما المراحل التي مرت منها؟

النصوص

عَنْ أَبِي سَعِيدٍ الْخُدْرِيِّ - رضي الله عنه - أَنَّ رَسُولَ اللَّهِ صلى الله عليه وسلم قَالَ: «لا تَكْتُبُوا عَنِّي، وَمَنْ كَتَبَ عَنِّي غَيْرَ الْقُرْآنِ فَلْيَمْحُه، وَحَدِّثُوا عَنِّي وَلا حَرَجَ، ومَن كذب عليَّ مُتعمِّدًا فَلْيَتَبوَّأ مَقْعَدَه مِن النار»
صحيح مسلم: كتاب الزهد والرقائق، باب التثبت في الحديث وحكم كتابة العلم، رقم 5326.

الفهم

الشرح  

  • لا حرج: لا إثم.
  • فليتبوأ: فليتخذ لنفسه منزلا.

استخلاص المضامين

  • 1 . لم نهى النبي صلى الله عليه وسلم الصحابة عن كتابة غير القرآن؟
  • 2 . أحدد سبب عدم تدوين علوم القرآن في زمن النبي صلى الله عليه وسلم والصحابة.

التحليل

يشتمل هذا الدرس على المحاور الآتية:

أولا: علوم القرآن قبل مرحلة التدوين

كان الرسول صلى الله عليه وسلم وأصحابُه يعرفون عن القرآن الكريم ما عرفه العلماء وفوق ما عرفوا من بعد، ولكن معارفهم لم توضع في ذلك العهد كفنون مدوّنة، ولم تجمع في كتب مؤلفة؛ لأنهم لم تكن لهم حاجة إلى التدوين والتأليف.
أما الرسول صلى الله عليه وسلم فلأنه كان يتلقى الوحي عن الله وحده، والله تعالى كتب على نفسه الرحمة ليجمعنّه في صدره، وليطلقن لسانه بقراءته وترتيله، وليميطن له اللثام عن معانيه وأسراره، ثم بلَّغ الرسول صلى الله عليه وسلم ما أنزل عليه لأصحابه، وقرأه على الناس على مكث؛ ليحسنوا أخذه، ويحفظوا لفظه، ويفهموا سره، ثم شرح الرسول ﷺ لهم القرآن بقوله، وبعمله، وبتقريره، وبخُلِقه، مصداقا لقوله سبحانه: alnnahleسورة النحل الآية: 44.

وكان الصحابة - رضي الله عنهم - وقتئذ يتميزون بقوة في الحافظة، وذكاء في القريحة، وتذوق للبيان، وتقدير للأساليب، ووزن لما يسمعون بأدقِّ المعايير، حتى أدركوا من علوم القرآن ومن إعجازه بسليقتهم وصفاء فطرتهم ما لا نستطيع نحن أن ندركه مع كثرة الفنون، رغم كونهم أميين، وأدوات الكتابة لم تكن متيسرة لديهم، والرسول صلى الله عليه وسلم نهاهم أن يكتبوا عنه شيئا غير القرآن، وذلك مخافة أن يلتبس القرآن بغيره؛ فلتلك الأسباب المتضافرة لم تكتب علوم القرآن. ولكن الصحابة رضي الله عنهم كانوا مضرب الأمثال في نشر الإسلام وتعاليمه، والقرآن وعلومه، والسنة وتحريرها، تلقينا لا تدوينا، ومشافهة لا كتابة.

ثانيا: التمهيد لتدوين علوم القرآن

جاءت خلافة عثمان - رضي الله عنه - ، وقد اتسعت رقعة الإسلام، واختلط العرب الفاتحون بالأمم التي لا تعرف العربية، وخيف على القرآن أن يختلف المسلمون فيه إن لم يجتمعوا على مصحف إمام، فتكون فتنة في الأرض وفساد كبير؛ لهذا أمر رضي الله عنه أن يجمع القرآن في مصحف إمام، وأن تنسخ منه مصاحف يُبعثُ بها إلى أقطار الإسلام، وبهذا العمل وضع عثمان - رضي الله عنه - الأساس لما نسميه علم رسم القرآن، أو علم الرسم العثماني.

ثم انقضى عهد الخلافة الرشيدة، وجاء عهد بني أمية، وهمةُ مشاهير الصحابة والتابعين متجهة إلى نشر علوم القرآن بالرواية والتلقين، لا بالكتابة والتدوين، وهذه الهمة في النشر يصح أن نعتبرها تمهيدا لتدوينها.

ثالثا: عهد التدوين

جاء عصر التدوين، فألفت كتب في أنواع علوم القرآن، واتجهت الهمم قبل كل شيء إلى التفسير، باعتباره أم العلوم القرآنية لما فيه من التعرض لها في كثير من المناسبات عند شرح كتاب الله العزيز، ومن أوائل الكاتبين في التفسير: شعبة بن الحجاج، وسفيان بن عيينة، ووكيع بن الجراح، وتفاسيرهم جامعة لأقوال الصحابة والتابعين، وهم من علماء القرن الثاني، ثم تلاهم ابن جرير الطبري المتوفى سنة 310هـ وكتابه من أجل التفاسير وأعظمها، وبقيت العناية بالتفسير قائمة إلى عصرنا هذا، ثم بعد التفسير ألّف العلماء في علوم القرآن الأخرى كأسباب النزول، والناسخ والمنسوخ، وغريب القرآن، وإعراب القرآن، ومبهمات القرآن، ومجازه، وقراءاته، وأمثاله، وبدائعه، ورسمه وغيرها. ولا يزال المؤلفون إلى عصرنا هذا يبدعون، وعلوم القرآن ومؤلفاته تنمو وتزدهر، وتزيد إفرادا واستقلالا في كتب تخص علما واحدا منها، أو جمعا في مؤلفات تضم أكثر من علم في كتاب واحد، فكان بذلك هذا العلم الذي سمي (علوم القرآن) بالمعنى المدون، وأول عهد ظهر فيه هذا الاصطلاح أي: اصطلاح علوم القرآن هو: القرن الخامس، وبلغ ذروته في القرن السابع.

التقويم

  • 1. أستخلص مراحل علوم القرآن، وأحدد مميزات كل مرحلة.
  • 2. متى بدأت بوادر تدوين علوم القرآن؟
  • 3. متى ظهر اصطلاح علوم القرآن؟

الاستثمار

إن علوم القرآن كفن مدوَّن استهلت صارخة على يد الحوفي في أواخر القرن الرابع وأوائل الخامس الهجري. ثم تربت في حجر ابن الجوزي والسخاوي وأبي شامة في القرنين السادس والسابع الهجري. ثم ترعرعت في القرن الثامن الهجري برعاية الزركشي. ثم بلغت أشدها واستوت في القرن التاسع الهجري بعناية الكافيجي وجلال الدين البلقيني. ثم اهتزت وربت وأنبتت من كل زوج بهيج في نهاية القرن التاسع وبداية العاشر الهجري بهمة فارس ذلك الميدان صاحب كتابي : «التحبير» و«الإتقان في علوم القرآن» الإمام السيوطي عليه ألف رحمة من الله ورضوان.[مناهل العرفان صفحة 36]

  •  أستثمر مكتسباتي من الدرس ومعطيات النص أعلاه، وأكتب موضوعا أتحدث فيه عن نشأة علوم القرآن وتطورها.

الإعداد القبلي

أستعين بمصادر ومراجع علوم القرآن وأبحث عن معنى نزول القرآن الكريم، وكيفية نزوله.

المرحلة الأولى

غلاف الفقه ابتدائي

غلاف_الفقه_1_إعدادي

غلاف_الفقه_1_ثانوي.jpg

غلاف_التفسير_1_إعدادي

غلاف_التفسير_1_إعدادي

غلاف_التفسير_1_ثانوي

غلاف_الحديث_4_ابتدائي

غلاف_الحديث_1_إعدادي

غلاف_الحديث_1_ثانوي

المرحلة الثانية

غلاف الفقه ابتدائي

غلاف_التفسير_1_إعدادي

غلاف_التفسير_1_إعدادي

غلاف_التفسير_1_ثانوي

غلاف_الحديث_4_ابتدائي

غلاف_الحديث_1_إعدادي

غلاف الفقه ابتدائي

غلاف_الفقه_1_إعدادي

غلاف_الفقه_1_ثانوي.jpg

الإبتدائي
 

الحديث

 
الإعدادي
 

التفسير

  • التفسير من خلال التسهيل لعلوم التنزيل لابن جزي
  • كتاب التفـسير من خلال كتاب التسهيل لعلوم التنزيل لابن جزي للسنة الثانية من التعليم الإعدادي
  • التفـسير من خلال كتاب التسهيل لعلوم التنزيل لابن جزي للسنة الثالثة من التعليم الإعدادي إعدادي

الحديث

الثانوي

التفسير

الحديث

علوم الحديث

  • علوم الحديث من متن نخبة الفكر بشرح نزهة النظر لابن حجر العسقلاني للسنة الثانية ثانوي

اصول الفقه

  •  أصول الفقه من منظومة مرتقى الوصول إلى الضروري في علم الأصول لابن عاصم للسنة الأولى ثانوي

الفرائض

  •  الفرائض من مختصر الشيخ خليل بشرح الخرشي للسنة الثانية ثانوي

التوقيت

 
  • التوقيت من منظومة المقنع بشرح المطلع على مسائل المقنع لمحمد بن سعيد المرغتي للسنة الأولى ثانوي

المنطق

 
  • المنطق من نظم السلم للأخضري بشرح القويسني للسنة الأولى ثانوي