الأربعاء 1 ذو الحجة 1438هـ الموافق لـ 23 غشت 2017
اشترك بالرسالة الإلكترونية
من فضلك ادخل بريدك الإلكترونى

ثقافة الإمام

islamaumaroc
Print Email

كلمة وزير الأوقاف والشؤون الإسلامية بمناسبة تقديم برنامج إعادة استعمال المدارس المرممة بمدينة فاس

Ahmed toufiq 504x3001

 

مولاي أمير المؤمنين

يرى فيكم شعبكم الوفي حامل أمانة هويته الدينية والثقافية، في توافق فريد من نوعه في العالم، بين مقتضيات الثوابت الدينية المبنية على التساكن والتضامن والتسامح، وبين مقتضيات الدستور الذي يكفل الحقوق. ولهذه الهوية التي تحمونها أبعاد روحانية وحضارية وجمالية، ومن هذا المنظور أمرت جلالتكم بترميم مدارس فاس التي يرجع معظمها إلى القرن الرابع عشر الميلادي.

وبعد انتهاء عملية الترميم على القواعد المرعية في هذا الفن، أمرت جلالتكم بإعادة استعمال هذه المعالم التاريخية، ويعرف المختصون في العالم أن إشكالية استعمال المباني التاريخية بعد ترميمها إشكالية معقدة، وقد استوحت جلالتكم، بهذا الصدد، الحلول الأنسب من حكمة مراعاة الهدف الأصلي من غرض المحبس، والتقليد التاريخي الجاري به العمل، ومصلحة التنمية

البشرية والعمرانية في الوقت الحاضر. على هذا الأساس أصدرتم تعليماتكم السامية بإعادة استعمال هذه المدارس في إيواء طلبة جامع القرويين المحبسة عليه المدارس أصلا، وتخصيص الفضاءات المناسبة للدراسة والتكوين. ولا يخفى ما تتضمنه توجيهات جنابكم الشريف بإسكان طلبة جامعة القرويين في هذه المدارس من عناية منكم بهؤلاء الطلبة، ومن دعم للحياة الحضرية للمدينة القديمة بعمارة هذه المدارس التي تقع في قلبها.

وتنفيذا لهذه التعليمات المولوية السامية، تم إسكان الطلبة في ثلاث مدارس هي المدرسة المحمدية، ومدرسة الصفارين، والمدرسة البوعنانية، وتبلغ الطاقة الاستيعابية لغرف السكن بهذه المدارس مائة وخمسة أسرة، وقد قامت رئاسة جامعة القرويين بتزويد مرافق السكن بالمستلزمات الضرورية من تأثيث وغيره، وأعطيت فرصة السكن بالأولوية لجميع طلبة الطور النهائي في جامع القرويين، ولم يستثن منهم سوى الطلبة الذين يسكنون في أحضان عائلاتهم بمدينة فاس، وعلى هذه الأسبقية جرى العرف طوال تاريخ هذه المدارس.

مولاي أمير المؤمنين

لقد حرصتم على أن تعود لجامعة القرويين أصالتها في تكوين العلماء، من حيث القوة في التحصيل والتفتح والقدرة على المنافسة العلمية على الصعيدين الوطني والدولي، وعلى هذه الأهداف نص الظهير الشريف الذي أعاد هيكلتها. ومن أولى التدابير

الوازنة لتحصيل هذه الغاية، إحداث سلك جديد نال موافقتكم السامية، هو سلك العالمية العليا، ويقتضي أن يلتحق بجامعة القرويين، عن طريق المباراة كل سنة، فوج يتكون من حملة البكالوريا الحافظين للقرآن الكريم ، يعكفون على التحصيل في نظام دراسي كثيف صارم لمدة خمس سنوات،تنتهي بشهادة العالمية العليا في الدراسات الإسلامية والعلوم الإنسانية، وذلك وفق برنامج يركز على جوانب علمية أهمها:

  • التكوين في المواد الشرعية على الطريقة التقليدية، المبنية على تحصيل المتون الأساسية، التي جرت عليها الدراسة بجامعة القرويين على امتداد التاريخ؛
  • التكوين المتين في علوم الآلة، ولاسيما علوم اللغة العربية، لأنها مفتاح القدرة على الفقه والاجتهاد؛
  • التكوين في اللغات الأجنبية التي تصدر بها في هذا العصر معظم الأبحاث الدينية الحديثة، حتى في مجال الدراسات الإسلامية؛
  • التكوين في مجال اللغات القديمة، العبرية والإغريقية واللاتينية، وهي التي يتمكن بها الطالب من معرفة تاريخ الأديان الأخرى وتعاليمها، وعلاقة ذلك بالإسلام باعتباره استمرارا وخاتمة لهذه الديانات؛
  • التكوين في مجال العلوم الإنسانية التي يتعرف بها الطالب على حصيلة المعرفة الحديثة حول الإنسان والكون والطبيعة.

إن هذا التكوين، يا مولاي، مناسب لتحتضنه جامعة القرويين، في أفق ما تريدونه لها من وصل ماضيها بحاضرها، ومن إعداد العدة للاجتهاد الفقهي الرصين وللحوار حول هذا الدين، والمجادلة فيه بالتي هي أحسن، وتكوين أجيال من العلماء قادرين على نشر الفكر الديني السمح الصحيح، ويتوقع أن يكثر الطلب على هذا التكوين المتميز على صعيد الداخل ومن الخارج.

وقد جرت مباراة ولوج الفوج الأول لهذا السلك وانطلقت الدراسة فيه أوائل هذا العام، بعد اتخاذ الوسائل البيداغوجية اللازمة، وإعداد تأطير في مستوى الهدف المنشود، وقد خصص لهذا الفوج الأول عشرون سريرا في المدارس المرممة، هيالأسرة المتبقية بعد إسكان طلبة سلك العالمية العادية، ليكون مجموع الطلبة الذين تم إسكانهم مائة وخمسة طلاب.

مولاي أمير المؤمنين

من تعليماتكم السامية في المناسبة المذكورة، إحداث مسلك لتعليم الخط بجامعة القرويين، موالاة لحرص جنابكم العالي بالله على تنمية هذا الفن الراقي الجميل الأصيل في حضارة المغرب، ووفق ما دأبت عليه جلالتكم، ولاسيما منذ إنشاء مسلك تعليم الخط بأكاديمية الفنون التقليدية التابعة لمؤسسة مسجد الحسن الثاني بالدار البيضاء، وأمركم القاضي بإحداث عدد من الجوائز التكريمية والتشجيعية للمتمهرين فيه.

وتنفيذا لهذه التعليمات، على مستوى مدينة فاس، تم تخصيص إحدى المدارس المرممة، وهي مدرسة الصهريج، لمسلك تعليم الخط، وهو تكوين أضيف إلى الظهير الشريف المتعلق بإعادة تنظيم جامعة القرويين، كما اتخذت القرارات المتعلقة بتطبيقه، وتم الإعلان عن مباراة الولوج إليه، والتحق بالتكوين الفوج الأول المتكون من خمسة عشر طالبا، يؤطرهم خبراء من أكاديمية الفنون بالدار البيضاء وآخرون من مدينة فاس، ومدة الدراسة في هذا المسلك عامان من الدروس التطبيقية والنظرية تنتهي بشهادة الكفاءة في الخط أو التزويق حيث يبدأ التخصص في السنة الثانية.

مولاي أمير المؤمنين

اسمحوا لي أن أشير إلى أن مدرسة السباعيين، وهي من المدارس المرممة، قد استثنيت من عملية الإسكان نظرا لشدة ضيق غرفها، كما تلتمس رئاسة جامعة القرويين من الجناب الشريف أعز الله أمره الإذن في:

  1. تخصيص الغرف الخمس الموجودة بالمدرسة المصباحية للعلماء القادمين من خارج فاس بقصد التدريس، ولاسيما الأجانب منهم في إطار التعاون الدولي؛
  2. تخصيص باقي الأماكن بها غير المناسبة للسكنى كفضاء إداري لجامع القرويين؛
  3. أن تكون المدرسة البوعنانية مفتوحة لزيارة السياح في أوقات معينة من النهار، وهي مسكونة بالطلبة.

ومن جملة استعمالات المباني المرممة وفق توجيهاتكم السامية، فتح دار الموقت، وإقامة عالم متخصص في التوقيت بها، يقوم بدوره العلمي والتوجيهي، وتحيى به وفق إرادتكم الملكية الشريفة هذه الخطة الشرعية التي برز فيها علماء المغرب عبر التاريخ.

واسمحوا لي يا مولاي أن أذكر في الختام، أن عددا من الاحتياطات قد اتخذت للمحافظة للمدارس المرممة على رونقها وهي مسكونة بالطلبة، ومن هذه الاحتياطات ما يتعلق بالحراسة والصيانة، حفاظا على المعمار من جهة، وضمانا للسلامة من جهة أخرى.وقد تفضلت جلالتكم بالأمر بأن تستعمل مداخيل كراء حمام ابن عباد في صيانة المدارس، وهو حمام تملكه الأوقاف ووقع ترميمه ضمن نفس العملية المذكورة.

مولاي إن إحياء الفن المعماري لبلدكم، ووضع برامج متميزة عالميا للتكوين في العلوم الدينية مقترنة بالعلوم الإنسانية، وتشجيع الفنون الجميلة، هي من العلامات الراقية في النموذج الحضاري الذي تشيدونه، والذي سيسهم، لا محالة، في إثراء الرأسمال اللامادي لمملكتكم الشريفة، ويعطي المناعة للأجيال الحالية والمقبلة، ضد آفات التطرف والعنف واليأس والانتحال.

أبقى الله مولانا أمير المؤمنين أمنا وأمانا لمملكته الشريفة، يحمي دينها، ويجدد حضارتها، ويعلي شأنها في كل المجالات، والسلام على المقام العالي بالله.     

للاطلاع أيضا

السيد التوفيق: نجاح تنظيم الحج بالنسبة للحجاج المغاربة رهين بتعاون الجميع بمن فيهم الحجاج

المغرب وغينيا: التوقيع على البرنامج التنفيذي لمذكرة تفاهم بين وزارة الأوقاف والشؤون الإسلامية والأمانة العامة للشؤون الدينية بجمهورية غينيا

أحمد التوفيق: المدارس العتيقة بفاس أضحت بعد خضوعها للترميم تستجيب لمتطلبات العصر وحاجيات التكوين الرشيد في العلوم الشرعية

التوفيق: مسجد صاحبة السمو الملكي الأميرة للا سلمى بفاس صرح ديني جديد شيد وفق الطراز المعماري المغربي الأصيل

أحمد التوفيق من أبيدجان يؤكد تفرد تعاون المغرب مع البلدان الافريقية

السيد أحمد التوفيق يؤكد أهمية التعريف بالمعالم التاريخية والدينية التي تشهد على عراقة المغاربة

أحمد التوفيق: مؤسسة محمد السادس للعلماء الأفارقة مدعوة لمواكبة الحقل الديني بالقارة الإفريقية من خلال استثمار الأسس المشتركة لبلدان القارة

السيد التوفيق: إنجاز المركب الإداري والثقافي “محمد السادس” بمراكش يندرج في إطار حماية الملة والدين المنوطة بإمارة المؤمنين

السيد التوفيق: تدشين أمير المؤمنين لمسجد “ولد الحمراء” بالدار البيضاء بعد ترميمه يدخل في عقد البيعة القائم على الإلتزام بكليات الشرع

حصيلة أنشطة المجالس العلمية والشأن الديني لسنة 1438- 2016

للمزيد من المقالات

إمارة المؤمنين

 1438-2017 أمير المؤمنين يستقبل أعضاء الوفد الرسمي المتوجه للديار المقدسة لأداء مناسك الحج

الوزارة

facebook twitter youtube