وزارة الأوقاف والشؤون الاسلامية

برامج التعليم العتيق

الأحد 15 محرّم 1441هـ الموافق لـ 15 سبتمبر 2019
Fiqh
Tafssir
Hadith
Osoul Al Fiqh
islamaumaroc

سورة الفجر: التفسير من خلال تفسير الجلالين للآيات 19 إلى 32

ens traditionnel image cours 7

تتمة الدرس في تفسير سورة الفجر من خلال تفسير الجلالينجلال الدين المحلي (ت سنة 864 هـ) وجلال الدين السيوطي (ت سنة 911 هــ)، لتلاميذ السنة الأولى من التعليم الابتدائي العتيق، الدرس السابع(7).

أَهْدَافُ الدَّرسِ

  • أَنْ أَتَعَرَّفَ مَعَانِيَ بَعْضِ أَلْفَاظِ ٱلْآيَاتِ مَوْضُوعَ الدَّرْسِ.
  • أَنْ أَسْتَنْتِجَ من ٱلْآيَاتِ ٱلْأعْمَالَ الَّتي يَنْدَمُ عَلَيْهَا ٱلْإِنْسَانُ فِي ٱلْآخِرَةِ.
  • أَنْ أَتَمَثَّلَ خُلُقَ ٱلْإِحْسَانِ لِليَتَامَى وَالْـمُحْتَاجِينَ.

تَمْهِيدٌ

تَنَاوَلَتِ ٱلْآيَاتُ مَوْضُوعُ الدَّرْسِ نَظْرَةَ ٱلْإِنْسَانِ لِلْمَال وَطَمَعَهُ فِي الدُّنْيَا، وَسُوءَ مُعَامَلَتِهِ لِلْيَتَامَى وَالْـمَحْرُومِينَ، كَمَا تَنَاوَلَتْ وَصْفَ نُزُولِ ٱلرَّحْمَانِ وَٱلمَلَائِكَةِ يَوْمَ ٱلْحِسَابِ وَٱلأَهْوَالِ ٱلْـمُرْتَبِطَةَ بِذَلِكَ، إِضَافَةً إِلَى اِنْقِسَامِ ٱلنَّاسِ إِلَى سُعَدَاءَ وَأَشْقِيَاءَ.
فَكَيْفَ يُمْكِنُ تَوْظِيفُ ٱلْمَالِ فِي مُسَاعَدَةِ ٱلْمُحْتَاجِينَ؟ وَمَا هِيَ سُبُلُ النَّجَاةِ فِي ٱلْآخِرَةِ؟

الْآيَاتُ

alfajr 19 32 2

 الفَهْمُ

الشَّرْحُ 

kalla

أَدَاةٌ لُغَوِيَّةٌ تَدُلُّ عَلَى الرَّدْعِ وَالزَّجْرِ.
attoratha

الْمِيرَاثَ
lamma

شَدِيدًا
hobban jaman

حُبًّا كَثِيرًا.
wa anna laho dikra

مِنْ أَيْنَ لَهُ فِي يَوْمِ ٱلْقِيَامَةِ أَنْ يَتَذَكَّرَ فَيُصْلِحَ مَا أَفْسَدَهُ فِي الدُّنْيَا.
youthiquo

يَشُدُّ بِالسَّلَاسِلِ وَالأَغْلَال.
watha9aho ahad

لَا يُقَيِّدُ أَحَدٌ بِالسَّلَاسِلِ وَالأَغْلَالِ مِثْلَ تَقْيِيدِ اللَّهِ لِ لِلكَافِرِ يَوْمَ ٱلْقِيَامَةِ.
النفس المطمئنة : النَّفْسُ الَّتي تَأْتِي يَوْمَ ٱلْقِيَامَةِ مُسْتَبْشِرَةً نَاجِيَةً مِنَ ٱلْعَذَابِ. ٱلْعَذَابِ.

اِسْتِخْلَاصُ مَضَامِينِ ٱلْآيَاتِ

  • 1. اِسْتَخْرِجْ (ي) مِنَ ٱلْآيَاتِ الصِّفَاتِ الذَّمِيمَةَ الَّتي وُصِفَ بِهَا ٱلْإِنْسَانُ؟
  • 2. مَا هِيَ ٱلْأَحْدَاثُ ٱلْمُرْتَبِطَةُ بِيَوْمِ ٱلْحِسَابِ

التَّفْسِيرُ

اِشْتَمَلَتْ هَذِهِ ٱلْآيَاتُ عَلَى مَا يَأْتِي:

أَوَّلًا: تَعَلُّقُ ٱلْإِنْسَانِ بحُبِّ ٱلْمَالِ وَسُوءُ مُعَامَلَتِهِ لِليَتَامَى وَالْـمَحْرُومِينَ

بَعْدَ أَنْ زَعَمَ بَعْضُ النَّاسِ بِأَنَّ ٱبْتِلاَءَ ٱللَّهِ تَعَالَى للإِنْسَانِ بِالْخَيْرِ لِقِيمَتِهِ وَمَكَانَتِهِ، وَأَنَّ ابْتِلَاءَهُ بِالشَّرِّ يُعَدُّ إِهَانَةً لَهُ؛ رَدَّ ٱللَّهُ تَعَالَى عَلَيْهِمْ زَاجِرًا وَرَادِعًا فَقَالَkalla أَيْ لَيْسَ ٱلْإِكْرَامُ بِالْغِنَى، وَالْإِهَانَةُ بِالفَقْرِ؛ وَإِنَّمَا هُوَ بِالطَّاعَةِ وَالـمَعْصِيَّةِbal la tokrimouna lyatimلَا تُحْسِنُونَ إِليْهِ مَعَ غِنَاكُمْ، أَوْ لاَ تُعْطُونَهُ حَقَّهُ مِنَ ٱلْمِيرَاثِwa la tahodouna ala ta3ami lmiskineوَلاَ تَحُثُّونَ أَنْفُسَكُمْ وَغَيْرَكُمْ عَلَى إِطْعَامِ ٱلْمِسْكِينِwa takolouna torata aklan lamma وَتَأْكُلُونَ مِيرَاثَ النِّسَاءِ وَالصِّبْيَانِ أَكْلاً شَدِيدًاalfajr aya 22أَيْ: تُحِبُّونَ ٱلْمَالَ حُبًّا كَثِيرًا فَلاَ تُنْفِقُونَهُ.

ثَانِيًا: أَحْدَاثُ يَوْمِ ٱلْحِسَابِ وَاِنْقِسَامُ النَّاسِ إِلَى أَشْقِيَاءَ وَسُعَدَاءَ

يُنْكِرُ ٱللَّهُ تَعَالَى عَلَى مَنْ يَهْضِمُ حُقُوقَ ٱلْيَتِيمِ، وَلاَ يَحُثُّ عَلَى إِطْعَامِ ٱلْمَسَاكِينِ وَالْـمُحْتَاجِينَ، وَيَغْصِبُ حُقُوقَ النِّسَاءِ وَالأَطْفَال مِنَ ٱلْمِيرَاثِ؛ وَيُخَاطِبُهُمْ بِقَوْلِهِkalla رَادِعًا وَزَاجِرًا لَهُمْ عَنْ ذَلِكَ، وَيُذَكِّرُهُمْ بِأَنَّهُمْ سَيَنْدَمُونَ عَلَى أَفْعَالِهِمْ هَذِهِ يَوْمَ ٱلْحِسَابِ، الَّذِي وَصَفَهُ بِقَوْلِهِida dokkati lardo dakka أَيْ: زُلْزِلَتْ حَتَّى يَنْهَدِمَ كُلُّ بِنَاءٍ عَلَيْهَا وَيَنْعَدِمَalfajr aya 24أَيْ: جَاءَ أَمْرُ رَبِّكَ وَالـمَلَائِكَةُ مُصْطَفِّينَ فِي صُفُوفٍ كَثِيرَةٍ لِلفَصْلِ بَيْنَ ٱلْخَلاَئِقِalfajr aya 25جِيءَ فِي ذَلِكَ ٱلْيَوْمِ ٱلْعَظِيمِ بِجَهَنَّمَalfajr aya 26حِينَئِذٍ يَتَذَكَّرُ ٱلْإِنْسَانُ مَا فَرَّطَ فِي حَيَاتِهِ ٱلدُّنْيَا وَيَنْدَمُ عَلَى ذَلِكَ، وَلَا يَنْفَعُهُ تَذَكُّرُهُ وَلَا نَدَمُهُ alfajr aya 27يَتَمَنَّى ٱلْإِنْسَانُ عِنْدَ تَذَكُّرِهِ بَعْدَ فَوَاتِ ٱلْأَوَانِ لَوْ أَنَّهُ قَدَّمَ ٱلْأَعْمَالَ الصَّالِحَةَ مِنْ خَيْرٍ وَإِيمَانٍ فِي حَيَاتِهِ الدُّنْيَا ٱلْفَانِيَةِ، لِحَيَاتِهِ ٱلْأُخْرَى ٱلْبَاقِيَةِalfajr aya 28فِي ذَلِكَ ٱلْيَوْمِ لاَ يَسْتَطِيعُ أَحَدٌ أَنْ يُعَذِّبَ مِثْلَ عَذَابِ ٱللَّهِ مَنْ عَصَاه alfajr aya 29
وَلَيْسَ أَحَدٌ أَشَدَّ وَثْقًا بِالسَّلَاسِلِ وَالْأَغْلَالِ مِثْلَ

إِيثَاقِ ٱللَّهِ تَعَالَى لِمَنْ عَصَاهُalfajr 30 32تُخَاطَبُ النَّفْسُ ٱلْآمِنَةُ ٱلْـمُؤْمِنَةُ عِنْدَ ٱلْـمَوْتِ وَيُقَالَ لَهَا: اِرْجِعِي إِلَى أَمْرِ رَبِّكِ وَإِرَادَتِهِ رَاضِيَةً بِالثَّوَابِ، مَرْضِيَّةً عِنْدَ ٱللَّهِ بِعَمَلِكِ، وَيُقَالُ لَهَا فِي ٱلْقِيَامَةِ ادْخُلِي فِي جُمْلَةِ عِبَادِي الصَّالحِينَ، وَادْخُلِي جَنَّتِي مَعَهُمْ.
وَقَدْ تَضَمَّنَتْ هَذِهِ ٱلْآيَاتُ ٱلْكَرِيمَةُ بَعْضَ مَظَاهِرِ جُودِ ٱللَّهِ تَعَالَى عَلَى عِبَادِهِ، مِنْ خِلَالِ حَثِّهِ عَلَى إِكْرَامِ ٱلْيَتَامَى وَإِطْعَامِ ٱلْجِيَاعِ، وَأَمْرِهِ إِعْطَاءَ ٱلْمَوَارِيثِ لِمُسْتَحِقِّيهَا؛ مِنْ أَجْلِ ٱلْحِفَاظِ عَلَى حُقُوقِ النَّاسِ الَّتي زَكَّاهَا بِتَنْدِيدِهِ بِحُبِّ ٱلْمَالِ الَّذِي يَحْمِلُ عَلَى مَنْعِ حُقُوقِ النَّاسِ وَالاِعْتِدَاءِ عَلَيْهَا.

التَّقْوِيمُ

  • 1. بَيِّنْ (ي) جَزَاءَ مَنْ يُسِيءُ التَّعَامُلَ بِالمَال وَيَمْنَعُ ٱلْمَسَاكِينَ وَالمَحْرُومِينَ.
  • 2. بَيِّنْ (ي) سَبَبَ نَدَمِ ٱلْإِنْسَانِ يَوْمَ ٱلْقِيَامَةِ وَهَلْ يَنْفَعُهُ ذَاكَ النَّدَمُ؟
  • 3. وَضِّحْ (ي) كَيْفَ تَتَمَثَّلُ ٱلْأَعْمَالَ الَّتي تَجْعَلُ نَفْسَكَ مُطْمَئِنَّةً يَوْمَ ٱلْقِيَامَةِ.

الاِسْتِثْمـارُ

قَال تَعَالَى: youssef aya 53 [سورة يوسف: 53].
وَقَالَ سُبْحَانَهُ: alkiyama ayat 1 2
[سورة القيامة: 1-2].
وَقَالَ جَلَّ وَعَلاَalfajr 30 31
[سورة الفجر: 30-31].

  • 1. بَيِّنْ (ي) أَنْوَاعَ النَّفْسِ ٱنْطِلَاقًا مِنَ ٱلْآيَاتِ.
  • 2. كَيْفَ (ي) تَسْمُو بنَفْسِكَ إِلَى دَرَجَةِ النَّفْسِ ٱلْمُطْمَئِنَّةِ؟

الإِعْـدَادُ القَبْلِيُّ

اقْرَأ (ئي) ٱلْآيَاتِ (10-1) مِنْ سُورَة ٱلْبَلَدِ ، وَأَجِبْ/أَجِيبِي عَنِ ٱلْآتِي:

  • 1. عَرِّفْ (ي) سُورَةَ ٱلْبَلَدِ، وَحَدِّدْ مَا اشْتَمَلَتْ عَلَيْهِ ٱلْآيَاتُ مِنْ مَضَامِينَ.
  • 2. اِشْرَحِ (ي) ٱلْكَلِمَاتِ ٱلْآتِيَةَ:

albalad

kabad

lobadan

annajdayne

  • 3. اِبْحَثْ (ي) عَنْ سِرِّ اِبْتِلَاءِ ٱللَّه لِلإِنْسَانِ، وَعَنْ عَاقِبَةِ ٱغْتِرَارِهِ بِالقُوَّةِ وَالْمَالِ.

 

للاطلاع أيضا

المصادر والمراجع : كتاب التفسير من خلال تفسير الجلالين للسنة الرابعة من التعليم الابتدائي العتيق

فهرس الأعلام : كتاب التفسير من خلال تفسير الجلالين للسنة الرابعة من التعليم الابتدائي العتيق

سُوَر الإخلاص والمعوذتين : التفسير من خلال تفسير الجلالين

سور الكافرون والنصر والمسد : التفسير من خلال تفسير الجلالين

سورتا الماعون والكوثر : التفسير من خلال تفسير الجلالين

سورتا الفيل وقريش : التفسير من خلال تفسير الجلالين

سورة الهمزة : التفسير من خلال تفسير الجلالين

سورتا التكاثر والعصر : التفسير من خلال تفسير الجلالين

سورة القارعة : التفسير من خلال تفسير الجلالين

سورة العاديات : التفسير من خلال تفسير الجلالين

للمزيد من المقالات

المرحلة الأولى
المرحلة الثانية
facebook twitter youtube