وزارة الأوقاف والشؤون الاسلامية

المندوبية الجهوية

كلميم - واد نون

الخميس 16 ذو الحجة 1441هـ الموافق لـ 6 غشت 2020

الإعانات والمساهمات في بناء المساجد

تشجيعا للمحسنين والجمعيات على بناء المساجد وإصلاحها، قدمت الوزارة مساهمات وإعانات مالية بمبلغ 17.760.000,00 درهم، استفاد منها 375 مسجدا معظمها بالعالم القروي.

 

التأهيل البيئي للمساجد ومدارس التعليم العتيق

بهدف التأهيل البيئي للمساجد ومؤسسات التعليم العتيق، واصلت الوزارة تنفيذ برنامج التعاون مع قطاعي الماء والبيئة، شمل هذه السنة بناء المرافق الصحية والتطهير السائل لما يعادل 293 مسجدا ومدرسة عتيقة بغلاف مالي إجمالي قدره 34,7 مليون درهم، ساهمت فيه الوزارة بمبلغ 30 مليون درهم، وساهمت كتابة الدولة في الماء والبيئة بمبلغ 4,7 ملايين درهم.  

 

برنامج تعميم ربط المساجد بالماء والكهرباء

تنفيذا للاتفاقية المبرمة مع المكتب الوطني للكهرباء الرامية إلى ربط جميع مساجد إقليم الخميسات وتجهيزها بالشبكة الداخلية للكهرباء وترشيد الاستهلاك بها، استفاد من هذه العملية 229 مسجدا بمبلغ 2,5 ملايين درهم، في أفق تعميم البرنامج على باقي الأقاليم تدريجيا.

 

برنامج التفريش والتجهيز والصيانة

سهرت وزارة الأوقاف والشؤون الإسلامية على إمداد 1600 مسجد باللوازم والتجهيزات اللازمة، من بينها إعادة تفريش مساحة 715.000م² بتكلفة إجمالية قدرها 68 مليون درهم مفصلة كالتالي:

  • 335.000 م² بالزرابي الصناعية. 
  • 380.000م² بالحصير. 
  • توزيع 1376 مكنسة كهربائية على المساجد.
  • الصيانة الطفيفة لمجموعة من المساجد بمبلغ 11,5 مليون درهم.
 

بناء المساجد من طرف المحسنين

تقدم المحسنون بطلبات رخص بناء أو إصلاح أو توسعة 572 مسجدا موزعة على جميع ربوع المملكة، وافقت وزارة الأوقاف والشؤون الإسلاميةعلى تصاميمها كلها، وقدمت المساعدة التقنية والدعم المالي لعدد منها، من أجل تنفيذ أكبر عدد من الملفات المصادق عليها.

وقد بلغ مجموع المساجد التي شيدت من طرف المحسنين وفتحت في وجه المصلين هذه سنة 2012، 125 مسجدا.

إدماج المساجد في التخطيط العمراني

درست وزارة الأوقاف والشؤون الإسلامية مشاريع تصاميم التهيئة للمدن والمراكز التالية:

  • قطاعا عين الشقف بفاس.

  • بحيرة مارشيكا بالناضور.

  • الجماعة الحضرية ببنسليمان.

  • بلدية واد لاو والجماعة القروية للملاليين.

كما قدمت ملاحظاتها واقتراحاتها من أجل ضمان توزيع منتظم ومتناسق للمساجد بهذه المناطق التي ستفتح للتعمير.                               

 

منظومة المعلومات الجغرافية

أنجزت وزارة الأوقاف والشؤون الإسلامية دراسة لتحديد التموقع الجغرافي للمساجد والزوايا والأضرحة باستغلال التقنيات الخرائطية المتاحة عبر الأنترنيت. وستمكن هذه المنظومة من إعداد الخريطة الوطنية للمساجد والزوايا والأضرحة.

 

بناء المساجد بالخارج

تميزت هذه سنة 2012 بتدشين أو مواصلة أشغال بناء المساجد بالخارج حسب التفصيل الآتي:

  • تدشين مسجد شيد بمدينة سانت إتيان بفرنسا بمساهمة وزارة الأوقاف والشؤون الإسلامية بمبلغ يناهز 45 مليون درهم، وقد تفضل مولانا  أمير المؤمنين صاحب الجلالة الملك محمد السادس فأطلق عليه حفظه الله اسم «المسجد الأعظم محمد السادس»، ونقل ملكيته للمملكة المغربية، على غرار ما تم بالنسبة «لمسجد إيفري» بباريس الذي أصبح ملكا للمملكة وقد نظم معرض لإصدارات الوزارة على هامش حفل تدشينه، وُهبت في نهايته لخزانة المسجد. 

  • تدشين مسجد كبير بستراسبورغ الذي ساهمت فيه الوزارة بمبلغ 42 مليون درهم. حضر حفل هذا التدشين وفد مغربي هام، ونظم معرض لصور مساجد المغرب بهذه المناسبة.

  • انتهاء حصة الأشغال التقليدية لمسجد «الشيخ إبراهيم الحسيني» بمايدغوري بشمال نيجيريا، التي شملت الجبص، والنجارة الخشبية، والزليج التقليدي، والثريات بالنحاس بلغت تكلفتها 35 مليون درهم.

  • مواصلة أشغال بناء مسجد كبير بتشاد بكلفة تناهز 54 مليون درهم.

 

تبسيط وتسريع مساطر دراسة رخص بناء المساجد

أصدرت وزارتا الأوقاف والشؤون الإسلامية والداخلية سنة 2012، دورية مشتركة، تتعلق بمسالك ومساطر دراسة طلبات رخص بناء المساجد، تهدف إلى ملاءمة مساطر طلبات بناء الأماكن المخصصة لإقامة شعائر الدين الإسلامي، وتأسيس الجمعيات، والتماس الإحسان العمومي مع المقتضيات القانونية.

كما تهدف هذه الدورية إلى تبسيط المساطر وتسريعها، وذلك في إطار التنسيق والتعاون التامين بين كل الأطراف المتدخلة في المجالات المذكورة، وإحداث شباك وحيد بقسم التعمير بالولاية أو العمالة يلجأ إليه المحسنون في جميع الحالات.

ويحدد دليل المسالك والمساطر أجل شهر ونصـف للبـت في جميع الطلبات.

 

إصدار كتاب تحت عنوان "مساجد المغرب"

تميزت سنة 2012 بتقديم كتاب قيم لأمير المؤمنين صاحب الجلالة الملك محمد السادس نصره الله تحت عنوان «مساجد المغرب» الذي أصدرته الوزارة باللغتين العربية والفرنسية، وهو الأول من نوعه، يبرز إبداع المغاربة في عمارة المساجد، ويعرف بتطور الطراز المعماري المغربي عبر التاريخ.

وقد أشرف على الإعداد العلمي لهذا الكتاب نخبة من علماء الآثار والتاريخ، كما سهر على الإعداد الفني وأخذ صور لنماذج المساجد مجموعة من الفنيين المتخصصين.

 

1515772381 banniere delegue affaire islamique Ar 400 90

facebook twitter youtube