الجمعة 5 ربيع الأول 1439هـ الموافق لـ 24 نوفمبر 2017
اشترك بالرسالة الإلكترونية
من فضلك ادخل بريدك الإلكترونى

ثقافة الإمام

islamaumaroc
Print Email

أمير المؤمنين يؤدي صلاة الجمعة بمسجد ''باب السلام'' بالدار البيضاء

 أمير المؤمنين، صاحب الجلالة الملك محمد السادس، نصره الله، يؤدي صلاة الجمعة ليومه 16 رجب 1435هـ الموافق لـ16 ماي 2014م بمسجد " باب السلام" بمدينة الدار البيضاء.
أدى أمير المؤمنين، صاحب الجلالة الملك محمد السادس، نصره الله، صلاة الجمعة ليومه 16 رجب 1435هـ الموافق لـ16 ماي 2014م بمسجد " باب السلام" بمدينة الدار البيضاء.

وفي مستهل خطبتي الجمعة، ذكر الخطيب بأن تاريخ الحضارة الاسلامية يحفل بما استحدثه المسلمون من نظم لتدبير مختلف مجالات الحياة، كالوزارة والكتابة والحجابة، والدواوين والبريد والشرطة، والجيش والنظام القضائي، وولاية المظالم وولاية الحسبة التي أجمع الفقهاء على اعتبارها وظيفة الأمر بالمعروف والنهي عن المنكر.

وأشار إلى أن مفهوم الأمر بالمعروف والنهي عن المنكر يشمل كل أنواع السعي إلى الصلاح والإصلاح والتعاون عليه، كما أن النهي عن المنكر يشمل كل أنواع العمل لتجنب الفساد والإفساد، وهي توجيهات وردت في كتاب الله مرات عديدة، وفي حديث النبي صلى الله عليه وسلم الذي قال " والذي نفسي بيده لتأمرن بالمعروف ولتنهون عن المنكر أو ليوشكن الله أن يبعث عليكم عقابا منه ثم تدعونه فلا يستجاب لكم". 

وأوضح الخطيب أن المعروف اسم جامع لكل أبواب الخير من طاعة لله عز وجل والتقرب إليه، والإحسان إلى خلقه بكل أنواع الدعم والإحسان المشروعة، وأما المنكر فهو ضد المعروف وهو كل ما قبحه الإسلام ونهى عنه من الأمور المعيبة القبيحة حسا ومعنى، مشيرا إلى أن رسول الله صلى الله عليه وسلم بين في هذا الحديث الشريف أن الأمة الإسلامية بين أمرين هما، إما أن تقوم بواجب الأمر بالمعروف والنهي عن المنكر، فتكون هي الرائدة في الدنيا والفائزة في الآخرة، وإما ألا تفعل فيحل بها هذا الوعيد والإنذار الإلهي الشديد، وعند ذلك تستجير بربها وقد لا يستجاب لها، جزاء إهمالها للأمر بالمعروف، وسكوتها عن المنكر، وعدم محاربته.

وأضاف أن النبي عليه الصلاة والسلام يدعو المسلمين إلى تكوين مجتمع فاضل صالح، يبني ولا يهدم، يكون أفراده جميعا يدا واحدة للقضاء على الفساد ودعاته، والانحراف بكل أشكاله وأنواعه. أما إذا انصرف الناس إلى شؤونهم الخاصة، - يقول الخطيب -  ولم يبالوا بالشأن العام، وأحوال المجتمع وإصلاحه، فإن الأمة عند ذلك ستكون في خطر عظيم، لأن شيوع المنكر فيها يؤدي إلى غضب الله وعقابه الذي يعم الصالح والطالح على السواء. 

ونبه الخطيب إلى أن النبي، عليه الصلاة والسلام، حمل هذه المسؤولية كل أفراد المجتمع، ولم يعف أحدا منها، لكن من رحمة الله تعالى بهذه الأمة أن جعل ذلك مشروطا بالاستطاعة، كما ورد في قوله عليه السلام  "من رأى منكم منكرا فليغيره بيده، فإن لم يستطع فبلسانه، فإن لم يستطع فبقلبه وذلك أضعف الإيمان"، مشيرا إلى أن التغيير باليد من واجب من بيده السلطة الشرعية، ولا بد من تصحيح الغلط الذي يقع فيه بعض الناس، عندما يظنون أن الأمر بالمعروف والنهي عن المنكر بالطرق العملية جائز للفرد أو الجماعة خارج السلطة الشرعية.

وقال إن تغيير المنكر باللسان يحتاج إلى جملة أمور لابد من توفرها حتى لا تعم الفوضى وتنشأ الفتن، من ذلك أن يكون الآمر الناهي، مميزا بين الحق والباطل، مظهرا ما في المعروف من فوائد عظيمة، وما في المنكر من مضار جسيمة، ومنها أن يكون حليما، صبورا، شأنه شأن الأنبياء والمرسلين والدعاة الصالحين.

وأشار الخطيب إلى أن القوانين التي تصدر بالعشرات عن الدولة، يدخل بعضها في باب تأسيس المعروف، ويدخل بعضها في باب الزجر عن المنكر، وبعض هذه القوانين يحدد شروط تطبيق الأمرين معا، ويحدد الصلاحيات والطرائق التي تتم وفقها تلك الأوامر والنواهي، ولا بد للعقل المتدين أن ينظر إلى الأمر بالمعروف والنهي عن المنكر، الذي يكون إما بالوعظ والتذكير، وإما بالقانون في الحالات التي فيها حقوق الغير وتكون مجالا للتنافس.

وأضاف أنه إذا فهم الأمر على هذا النحو الصحيح، فإن تطبيق القوانين، ومراعاتها يتقوى بالبعد الإيماني، والبعد المقدس، فتصير مصالح الدنيا داخل فيها مصالح الآخرة، وبذلك يتحقق الانضباط والتوافق مع الأخلاق والقيم الإسلامية، ومع المصالح في نفس الوقت، ذلك أن منطق الدين يقتضي أن يبدأ كل شخص بنفسه فينهاها عن المنكر، ويربيها على الالتزام بالمعروف.

وفي الختام  تضرع الخطيب إلى الله عز وجل بأن ينصر أمير المؤمنين جلالة الملك محمد السادس، نصرا عزيزا يعز به الدين، ويعلي به راية الإسلام والمسلمين، وبأن يسدد خطاه،  ويحقق مسعاه، و يزيده سدادا في الإصلاحات التي يبنى بها المعروف، و يناضل بها ضد كل المفاسد والمناكر، و بأن يحفظه في ولي عهده صاحب السمو الملكي الأمير الجليل مولاي الحسن، ويشد عضد جلالته بشقيقه صاحب السمو الملكي الأمير مولاي رشيد، وسائر أسرته الملكية الشريفة.

كما رفع الخطيب أكف الضراعة بأن يتغمد الله برحمته الواسعة الملكين الجليلين المغفور لهما محمد الخامس و الحسن الثاني، و بأن يطيب ثراهما ويكرم مثواهما.

لمشاهدة التسجيل المواكب لصلاة الجمعة لأمير المؤمنين بمسجد باب السلام بالدار البيضاء ليوم 16 رجب 1435هـ الموافق لـ16 ماي 2014م اضغط هنا أو على رابط خطتي الجمعة أعلاه

للاطلاع أيضا

إقامة صلاة الاستسقاء يوم الجمعة المقبل بمختلف جهات وأقاليم المملكة

أمير المؤمنين يؤدي صلاة الجمعة بمسجد حسان بالرباط

جلالة الملك يعطي انطلاقة مشروع تهيئة "سوق الصالحين" بسلا

أمير المؤمنين يدشن مشروع توسعة معهد محمد السادس لتكوين الأئمة المرشدين والمرشدات

أمير المؤمنين يسلم جائزة محمد السادس لبرنامج محو الأمية بالمساجد للمتفوقات في برنامج محاربة الأمية بالمساجد برسم السنة الدراسية 2016-2017

أمير المؤمنين يؤدي صلاة الجمعة بمسجد الرحمة بالرباط

برقية تهنئة من جلالة الملك إلى الشيخ سيرين أمباي سي منصور الخليفة العام الجديد للطريقة التيجانية بالسنغال

برقية تعزية من جلالة الملك إلى أفراد أسرة الخليفة العام للطريقة التيجانية بالسنغال

أمير المؤمنين يؤدي صلاة الجمعة بمسجد "للا أسماء" بالرباط

أمير المؤمنين يؤدي صلاة عيد الأضحى المبارك بمسجد أهل فاس بالمشور السعيد بالرباط ويتقبل التهاني بالمناسبة السعيدة

للمزيد من المقالات

إمارة المؤمنين

إقامة صلاة الاستسقاء يوم الجمعة المقبل بمختلف جهات وأقاليم المملكة

المذهب المالكي

العقيدة الأشعرية

التصوف

facebook twitter youtube